اذاعة الكفيل
منتدى الكفيل
البث المباشر
اتصل بنا
الى

العتبةُ العبّاسيةُ المقدّسة ترفعُ رايات الحزن وتستقبل مواكب العزاء بذكرى استشهاد الإمام علي الهادي (عليه السلام)

خيّم الحزنُ على العتبة العبّاسية المقدّسة واتّشحت جدرانُها بالسواد معلنةً عن حالة الحداد بهذه الذكرى العظيمة ذكرى شهادة الإمام علي الهادي(عليه السلام)، حيث رُفِعت رايات العزاء وعُلّقت القطع التي خطّت عليها عبارات عزائيّة داخل الصحن الشريف بهذه المناسبة الأليمة مواساةً للرسول وأهل بيته(عليه وعليهم أفضل الصلاة والسلام).

وقد أعدّت العتبةُ العبّاسية المقدّسة كعادتها في كلِّ مناسبةٍ برنامجاً عزائيّاً يتضمّن العديد من الفقرات والفعّاليات، مثل إلقاء المحاضرات الدينيّة وإقامة المجالس العزائيّة لعظمة هذه الذكرى.

من جهةٍ أخرى وكما دأب محبّو وأتباع العترة الطاهرة في استذكار كلّ مصيبةٍ من مصائب البيت المحمديّ، انطلقت منذ صباح اليوم (3 رجب 1440هـ) الموافق لـ(11 آذار 2019م) مسيراتُ العزاء الخاصّة بذكرى استشهاد الإمام علي الهادي(عليه السلام) قاصدين ضريحَيْ سيّد الشهداء وأخيه أبي الفضل العبّاس(عليهما السلام)، مقدّمين لهما وللحجّة المنتظر(عجّل الله تعالى فرجه الشريف) أخلص آيات العزاء بهذه الذكرى والفاجعة الأليمة.

المسيراتُ العزائيّة انطلقت من الطرق المؤديّة الى مرقد ساقي عطاشى كربلاء(عليه السلام)، حيث صدحت حناجرهم في حضرته بالقصائد والكلمات التي عبّرت عن الألم الشديد الذي يعتري قلوبهم بمناسبة هذه الذكرى الحزينة، ثمّ على نفس الوقع الحزين اتّجهوا يساراً من خلال باب الإمام الحسن(عليه السلام) الى مرقد أبي عبد الله الحسين(عليه السلام) مروراً بساحة ما بين الحرمين الشريفين لطماً وهتافاً، حتّى وضعوا راياتهم عند الصحن الحسينيّ المطهّر ليُقيموا مجالس العزاء (اللطم) جوار مرقد أبي الأئمّة(عليه السلام).

وعن آليّة دخول هذه المواكب الى داخل الصحن العبّاسيّ الشريف وخروجهم منه، بيّن رئيسُ قسم الشعائر والمواكب في العراق والعالم الإسلاميّ التابع للعتبتين المقدّستين الحسينيّة والعبّاسية الحاج رياض نعمة السلمان قائلاً: "اعتاد قسمُنا في إحيائه لمثل هكذا مناسبات أن يُعدّ جدولاً زمنيّاً ومكانيّاً لدخول وخروج مواكب العزاء من داخل وخارج محافظة كربلاء المقدّسة، وذلك بعد استلام طلبات المواكب التي ترغب بالمشاركة في هذه المناسبة، بعد ذلك يتمّ تبليغهم بزمان انطلاق كلّ موكبٍ على حدة ومكان اختتامه، لخلق حالةٍ من الانسيابيّة وبما لا يتقاطع فيما بينهم وبما لا يؤثّر على حركة الزائرين، ويرافق كلّ موكبٍ منتسبون من قسمنا يتكفّلون بتنظيم مسيرة الموكب، وقد استقبلنا هذا اليوم ذكرى شهادة الإمام الهادي(عليه السلام) عشرات المواكب المعزّية التي بدأت بالتدفّق منذ الصباح وتواصلت حتّى المساء".

من جانبٍ آخر شهدت مدينةُ كربلاء المقدّسة إعلان حالة الحزن والحداد، إحياءً لهذه الذكرى ‏المؤلمة والحزينة على ‏قلوب محبّي وأتباع أهل البيت(عليهم السلام). ‏

يُذكر أنّ العتبات المقدّسة في كربلاء تخرج بمواكب تعزيةٍ خاصّة بمناسبات وفيات أهل ‏البيت(عليهم السلام) ‏على مدار السّنة، ويكونُ انطلاقها إمّا من العتبة الحسينيّة المقدّسة إلى العبّاسية أو ‏بالعكس.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: