شبكة الكفيل العالمية
الى

الشيخ مالك مَقدَم من فرنسا يُبدي إعجابه بمهرجان ربيع الشهادة ويعدّه نموذجاً للتعايش السلميّ بين الأديان

أبدى الشيخ مالك مَقدَم من فرنسا إعجابه الشديد بالنسخة الخامسة عشرة من مهرجان ربيع الشهادة الثقافيّ الخامس عشر، ووصفه أنّه من المهرجانات البارزة على المستوى العالميّ ونحن بحاجة لإقامة مثل هكذا فعّاليات في خضمّ الأحداث التي يعيشها العالم.

جاء ذلك بتصريحٍ أدلى به خلال حضوره لمدينة كربلاء تلبيةً للدعوة التي وجّهتها له العتبتان المقدّستان الحسينيّة والعبّاسية للمشاركة في مهرجان ربيع الشهادة الثقافيّ العالميّ الخامس عشر.

وأضاف: "مهرجان ربيع الشهادة الثقافيّ العالميّ الخامس عشر هو نموذجٌ للتعايش السلميّ بين الأديان، وهو يمثّل ثقافة التسامح بين الأمّة ونحن بأمسّ الحاجة اليوم لإقامة مثل هكذا مهرجانات، لكوننا نعيش وسط تعصّب ٍدينيّ متخبّط، والذي يدعونا إلى طرح العديد من الأسئلة التي تبحث في سبل إماطة اللّثام عن الكيفيّة الصحيحة للتعامل مع قضايا التعدّدية الثقافيّة والدينيّة".

واختتم مقدم: "إنّ ربيع الشهادة يعدّ من أبرز المهرجانات في الوقت الحاضر على المستوى الدوليّ والعالميّ، حيث استقطب ضيوفاً من (40) دولةً وشاركت فيه مختلف الأديان والمنظّمات الحقوقيّة والإنسانيّة والدوليّة ونخبة من المفكّرين والباحثين على مستوى العالم". مشيراً الى أنّ "المهرجان أكّد على ضرورة تجسيد مبدأ العدل والمساواة في الدين الإسلاميّ، فالناس سواء في الحقوق أو الواجبات".
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: