شبكة الكفيل العالمية
الى

مع اقتراب ذروتها: زائرو النصف من شعبان يكتظّ بهم مرقد أبي الفضل العباس (عليه السلام)

شهدت مدينةُ كربلاء المقدّسة ومنذ ساعات الصباح الأولى توافد مئات الآلاف من الزائرين، القادمين من محافظات البلاد المختلفة وبعض البلدان العربيّة والأجنبيّة، وقد بدأت هذه الأعداد بالزيادة رويداً رويداً الى أن تصل ذروتها قبيل صلاة العشاءين وما بعدهما حتّى فجر اليوم التالي، وذلك لإحياء مراسيم زيارة النصف من شعبان المباركة وإحياء واستذكار ولادة سلطان العصر الإمام المهديّ(عجّل الله فرجه الشريف).

وقد اكتظّ حرم وصحن أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) بالزائرين وسط إجراءاتٍ أمنيّة وخدميّة عالية يبذلها خَدَمةُ المرقد الطاهر، الذين استنفروا جميع طاقتهم لأجل إنجاح هذه الزيارة المباركة وتأديتها بكلّ سهولةٍ ويُسر.

من جانبٍ آخر فقد ‏انتشرت على المداخل الرئيسيّة للمحافظة والفرعيّة مواكب وسرادق لتقديم خدمات الإطعام ‏والإيواء للزائرين الذين يفدون إلى المدينة، ‏وسط أجواءٍ إيمانيّة يخيّم عليها طابع الأمن ‏والاستقرار.

يُذكر أنّ الاهتمام بالزائر الكريم القاصد زيارة الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العبّاس(عليهما السلام) من أولويّات العتبة العبّاسية المقدَّسة، لذلك سعت الى تقديم كلّ ما من شأنه أن يصبّ في خدمة الزائر من خلال تقديم كافّة المستلزمات، والارتقاء بها الى مستوىً يبعث في نفس الزائر الراحة والطمأنينة والتخفيف عن كاهله لأداء مراسيم زيارته بكلّ سهولةٍ ويُسر.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: