شبكة الكفيل العالمية
الى

تواصل عقد ورش العمل حول استراتيجيّات مكافحة الأمّية

تحت شعار: (القضاءُ على الأميّة مسؤوليّةُ الجميع) ولليوم الثاني على التوالي، تتواصل أعمال المؤتمر والورش التطويريّة لمكافحة محو الأميّة الذي يقيمه الجهازُ التنفيذيّ لمحو الأميّة في وزارة التربية العراقيّة بالتعاون مع فرقة العبّاس(عليه السلام) القتاليّة ومديريّة تربية محافظة كربلاء وبرعاية العتبة العبّاسية المقدّسة، حيث شهدت قاعتا الإمام الحسن والقاسم(عليهما السلام)عقد عددٍ من الورش التي تهدف الى وضع استراتيجيّات لمكافحة الأمّيّة.

الورشُ التي أدارتها نخبةٌ من الأساتذة واشترك فيها جمعٌ كبير من المختصّين والمتصدّين لهذا العمل، تضمّن جدولُ أعمالها عرض ومناقشة عددٍ من الملفّات ذات الصلة بالجهود المبذولة في مكافحة الأميّة وتعليم الكبار، والخطط المعدّة لمواجهة هذه الظاهرة، وطُرِحت فيها أفكارٌ ورؤى علميّة جديدة تصبّ في اتّجاه الحدّ من هذه الآفة التي انتشرت في المجتمع العراقيّ وتضع مساراتٍ صحيحة لها، داعيةً في الوقت نفسه الى وضع خطّةٍ وطنيّة شاملة لكافّة الفئات والأعمار لمكافحة الأمّية.

وشهدت هذه الورش كذلك عرض تجارب للمؤسّسات التي أخذت على عاتقها هذه المسؤوليّة، مثل العتبة العبّاسية المقدّسة وفرقة العبّاس(عليه السلام) القتاليّة اللتين عُدّت تجربتهما من التجارب الناجحة على الرغم من المعوّقات التي واجهت عملها، مع التأكيد على مطالبة الحكومة العراقيّة بوضع خطّةٍ وطنيّة للحدّ من ظاهرة الأمّية المتفشّية بين مختلف الأعمار وفئات الشعب العراقيّ من الأطفال والشباب.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: