شبكة الكفيل العالمية
الى

ضمن فعاليات مؤتمر عاشوراء السنوي الأول :أكمال كافة الاستعدادات التحضيرية الخاصة بإقامة خيمة عاشوراء في أسطنبول لعتبات العراق المقدسة

أحد فقرات الأستعدادات
أكملت اللجنة التحضرية الخاصة بإقامة خيمة عاشوراء وضمن فعاليات مؤتمر عاشوارء السنوي الأول والذي يعقد بمناسبة حلول ذكرى عاشوراء، ويُقام تحت شعار (المنهج العاشورائي وأثره في القيم الإنسانية) والذي تقيمه وترعاه في مدينة أسطنبول التركية، العتبات المقدسة في العراق(العلوية – الحسينية – الكاظمية – العباسية ) وبالتعاون مع مؤسسة آل البيت عليهم السلام، أكملت كافة الأستعدادات لأقامتها والتي ستُفتتح يوم 6 محرم 1434هـ وتستمر لمدة خمسة أيام، وتعد هذا الخيمة من أهم فعاليات المؤتمر العاشورائي، هذا بحسبما تحدث به لشبكة الكفيل رئيس اللجنة التحضيرية مسؤول شعبة الفكر والأبداع في العتبة العباسية المقدسة الأستاذ رضوان السلامي .
مضيفاً" أن الاستعدادات شملت أموراً عدة منها، تهيئة موقع نصب الخيمة والذي أقيم هذا العام وسط مدينة أسطنبول التركية وفي منطقة أيوب ساحة فسخانة، ويبلغ طول هذه الخيمة 15م وعرض 10م وأرتفاع 5م وإعداد التصاميم الخاصة بديكوراتها وفق القياسات التي تم أخذها مسبقا، وكان الديكور عبارة عن أواوين للعتبات المقدسة في العراق(العلوية – الحسينية – الكاظمية – العباسية ) ومزودة بلقطات مصورة لها، ومن عدة زوايا من الداخل والخارج، مما سيولد شعوراً لدى زائر هذه الخيمة وكأنة داخل في إحدى هذه العتبات وبما يتلائم مع خصوصية شهر محرم ومصيبة عاشوراء والعمل على اخراجها بالصورة الصحيحة، كذلك سيتم عرض العديد من المنشورات والمطبوعات الفكرية والثقافية من نتاجات عتبات العراق المقدسة والتي ستوزع على زوار المعرض كهدايا".
مبيناً " أن شعبة الأنترنت والتابعة لقسم الشؤون الفكرية والثقافية في العتبة العباسية المقدسة قامت بأعداد كافة تصاميم ديكورات الخيمة العاشورائية والأشراف على طباعتها وتركيبها، وخلال الفترة التحضيرية قبل الافتتاح، كما اعدت الشعبة المذكورة 6 شاشات كبيرة الحجم لعرض مواقع العتبات المقدسة على الانترنت وافلام وثائقية عنها ".
يذكر أن المؤتمر يضم فعاليات الكلمات والبحوث والدراسات الحوزوية والأكاديمية ومعارض لبعض نتاجات العتبات المقدسة في العراق ويقام برعايتها وبالتعاون مع مؤسسة آل البيت في تركيا.

تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: