شبكة الكفيل العالمية
الى

فقط في مستشفى الكفيل.. لم يعدْ هناك شيءٌ اسمه بتر الأطراف

إدارةُ مستشفى الكفيل التخصّصي التابع للعتبة العبّاسية المقدّسة وضعت ضمن خطّتها مواكبةَ كلّ ما يجري على مستوى التطوّر الحاصل في المجال الطبّي والعلاجي، وقد خطت في هذا المجال خطواتٍ واسعة تكلّل معظمها بالنجاح، ومن تلك الخطوات التي خطتها في هذا المجال هي استخدامها لمادّتي الديرماسين والمايكروسين، وهما من أحدث علاجات القدم السكّري وقرح الفراش والجروح والحروق والتقرّحات لدى مرضى السكّري،‏ والتقرّحات السريريّة والجراحيّة وقرح الدوالي، حيث أثبت هذا العلاج بأنّه آمنٌ وفعّال ومن خلاله تمّ منع حالات كثيرة لبتر الأطراف أو أجزائها، فبتر أحد الأطراف لا يُنهي المشكلة فهو يحمل معه نسبة وفيات عالية، ونسبة عالية جدّاً لبتر الطرف الآخر وهذا ما قد تجاوزه المستشفى.
العلاج يُعتبر من أحدث العلاجات لمثل هكذا حالات، ويُعتبر مستشفى الكفيل أحد الوكلاء الرسميّين له، وقد استقبل المستشفى مئات الحالات واستطاع منع حالات بتر الأطراف والقضاء على الغرغرينا والتقرّحات والحروق والأكزيما والجروح الحاصلة ما بعد العمليّات الجراحيّة، وقد حقّقت نتائج طيّبة في هذا المجال.
المستشفى يمتلك بالإضافة الى العلاج معالجين ذوي خبرة بالتعامل مع هذه المادّة والحالات المرضيّة التي يتمّ علاجها، الذين أكّدوا بدورهم أنّه لم يعدْ هناك شيءٌ اسمه بتر الأطراف لمرضى القدم السكّري.
وبعد نجاح ملاكات المستشفى بمعالجة العشرات من المصابين بالقدم السكّري والجروح وإنقاذهم من بتر الساق باستخدام تقنية المايكروسين (الماء المؤكسد)، فإنّها تمكّنت من خفض نسبة بتر ساق مصابي السكّري الى اثنين بالمائة بعد أن كانت تصل الى ستّين بالمائة في العراق، كذلك تمّ توزيع الآلاف من قطع معالجة إصابات القدم السكّري بشكلٍ مجّاني.
وللحجز والاستفسار يرجى الاتّصال على الأرقام المذكورة أدناه التي تتوافر من الساعة الثامنة صباحاً ولغاية الساعة الخامسة عصراً: (07717672301) أو (07819434680) أو (07730622240) وبإمكانكم الحجز عبر تطبيق الواتساب على الرقم: (07827270312) من خلال كتابة اسم المريض الثلاثي ومحافظته ورقم هاتفه والاختصاص أو اسم الطبيب المطلوب الحجز عنده.
يُذكر أنّ مستشفى الكفيل التخصّصي التابع للعتبة العبّاسية المقدّسة قد أجرى المئات من العمليّات الجراحيّة منذ تأسيسه وفي مختلف الاختصاصات الطبّية، وقد تكلَّل أغلبها بالنجاح، وذلك بفضل عاملين هما: ملاكاتها الطبيّة سواء العراقيّة أو المستقدمة من دولٍ أخرى وحداثة أجهزتها الطبيّة، فنتج عن اجتماع هذين العاملين النجاح المحفوف ببركات من توسّم هذا المستشفى باسمه وهو الكفيل أبو الفضل العبّاس(عليه السلام).
تعليقات القراء
1 | الحاجه أم مصطفى من الديوانية | 21/05/2019 10:35 | العراق
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته رمضان كريم عليكم آني عمري56سنه وأريد أسوي ليزك ومريضه بالسكر من الدرجة الأولى هل يجوز أعمل عملية لزرع عدسات العيون وكم تكلف الله يوفقكم أرجوكم الرد موفقين
الرد :
للاستفسار يمكنكم الاتصال بالاستعلامات على الارقام ادناه 07602344444 07602329999
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: