شبكة الكفيل العالمية
الى

بدورته الـ(27): العتبةُ العبّاسية المقدّسة تشترك في معرض علوم القرآن الدوليّ

اشتركت العتبةُ العبّاسيّة المقدّسة متمثّلةً بقسم شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة في معرض علوم القرآن الكريم الدوليّ بدورته الـ(27)، الذي تُقيمه وزارةُ الثقافة والإرشاد الإيرانيّة في طهران تحت شعار: (القرآن معنى الحياة) وعلى مصلّى الإمام الخميني(طيّب الله ثراه)، ويستمرّ لغاية (24 آيار 2019م) بمشاركة (٣٠٠) مؤسّسةٍ مثّلت (١٨) دولة.
وكعادته في كلّ مشاركةٍ محلّيةٍ كانت أو دوليّة فإنّ القائمين على الجناح لم يدّخروا جهداً من أجل هذه المشاركة والخروج بجناحٍ نموذجيّ يليق بسُمعة ومكانة العتبة المقدّسة، حيث ضمّ الجناحُ العشرات من الكتب والإصدارات القرآنيّة، والدوريّات والمجلّات التراثيّة الأخرى التي صدرت عن القسم ومراكزه في المحافظات العراقيّة، وكلّ ما من شأنه أن يُسهم وبشكلٍ فاعلٍ في رفد الحركة المعرفيّة والعلميّة بالكتب التي تعدّ مصدرًا مهمًّا للباحثين والمتخصّصين في الشؤون الدينيّة والتراثيّة.
وقد شهد الجناحُ منذ اليوم الأوّل لافتتاح المعرض إقبالاً ملحوظًا من المهتمّين والشخصيّات الرسميّة، إذ زار جناحَ القسم نائبُ وزير الثقافة الإيرانيّ في شؤون القرآن والعترة ورئيسُ هذه الدورة من المعرض عبد الهادي فقهي زادة، ووزيرُ الثقافة والإرشاد الإيرانيّ الدكتور عبّاس صالحي، وكذلك رئيسُ الشرطة الإيرانيّ سردار هشتري، وشخصيّات أخرى عبّرت عن إشادتها بمشاركة العتبة العبّاسية المقدّسة متمثّلةً بقسم شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة.
يُذكر أنّ العتبة العبّاسية المقدّسة قد كانت لها مشاركاتٌ سابقة في هذا المعرض، وقد حقّقت تواجداً ملفتاً من خلال الجناح الذي شاركت به، واستطاعت أن تحصد جوائز في كلّ مشاركةٍ من ناحية التنظيم والعرض والإقبال والتفاعل.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: