شبكة الكفيل العالمية
الى

وسط تفاعلٍ وحضورٍ كبيرين: المسابقة التراثيّة الفرقيّة تختتمُ مرحلتها الثانية

تزامناً مع الذكرى العطرة لولادة كريم آل البيت الإمام الحسن المجتبى(صلوات الله وسلامه عليه)، اختُتِمت في مجمّع العبّاس(عليه السلام) السكنيّ المرحلةُ الثانية من المسابقة التراثيّة الفرقيّة الرمضانيّة، التي يُقيمُها قسمُ شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة التابع للعتبة العبّاسية المقدّسة، حيث شهد اللّقاءُ الختاميّ للمرحلة الثانية الذي جمع فريق (الوِتر الموتور) وفريق (الوافي) فوزَ فريق (الوِتر الموتور) بنتيجة (18-10)، ليكون آخر المتأهّلين الى الدور القادم من المسابقة، الذي سيشهد ثلاث مباريات يتأهّل فيها الفائز الى الدور نصف النهائيّ.
وشهدت المسابقةُ كذلك إقامة احتفاليّةٍ لإحياء ذكرى ولادة الإمام الحسن(عليه السلام)، وقد تضمّنت كلمةً لمعاون رئيس قسم شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة الشيخ علي الأسدي، أوضح فيها شخصيّة وأدوار الإمام الحسن(عليه السلام) في نشر العقيدة الإسلاميّة السمحاء وعلوم أهل البيت(عليهم السلام)، مسلّطاً الضوء على شذرات من حياته الكريمة، كما شهد الحفل إلقاء قصائد شعريّة تغنّت بحبّ العترة الطاهرة وصاحب الذكرى الإمام الحسن السبط(عليه السلام).
من جانبهم أكّد المحتفلون أنّ إحياءهم لمناسبات أهل البيت(عليهم السلام) هو بيانٌ لمدى المظلوميّة التي تعرّض لها الأئمّة المعصومون(عليهم السلام)، مشدّدين على ضرورة الاقتداء بأهل البيت(عليهم السلام) واتّباع نهجهم القويم، شاكرين العتبة العبّاسية المقدّسة متمثّلةً بقسم شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة على هذه المسابقة القيّمة.
تجدر الإشارة الى أنّ المسابقة التراثيّة الفرقيّة تشتمل على مجموعةٍ متنوّعة من الأسئلة التي تخصّ ما يأتي: (شخصيّات وعلماء، مدارس دينيّة، حكم وأمثال، من القائل؟، كتب ومكتبات، شعر وشعراء، مراقد ومقامات، قرآنيّون وعلوم قرآن، أسئلة عامّة)، وقد وضعتها لجنةٌ مختصّة.
تعليقات القراء
1 | محمود | 23/05/2019 01:46 | العراق
عاشت ايديكم حبايب
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: