شبكة الكفيل العالمية
الى

من داخل العتبة العباسية المقدسة: كيف احيا المؤمنون ليلة تهديم اركان الهدى ؟

في مشهدٍ غلبت عليه الروحانية ومظاهر الخشوع الممزوج بالحسرة واللّوعة أحيى المؤمنون الليلة الثانية من ليالي القدر المباركة وليلة شهادة أمير المؤمنين ومولى الموحّدين علي بن أبي طالب(عليه السلام) عند ضريح وَلَدَيْه وفلذة كبده الإمام الحسين وأبي الفضل العبّاس(عليهما السلام).
من جانبها وفّرت العتبة العباسية المقدسة كافة الاحتياجات الضرورية للزائرين من أجل أداء الأعمال الخاصّة بهذه اللّيلة المباركة التي استهلّتها الجموع المؤمنة بزيارة الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العباس(عليهما السلام) وبقيّة الأعمال الأخرى من قراءة الأدعية ورفع المصاحف على الرؤوس وقراءة دعاء الجوشن الكبير بصورةٍ جماعية أو على انفراد.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: