شبكة الكفيل العالمية
الى

رفد القطعات الماسكة لحزام بغداد بمساعداتٍ غذائيّة

استجابةً لمناشدة المقاتلين في قاطع حزام بغداد باتّجاه عامريّة الفلّوجة، انطلقت حملةُ الولاية الفاطميّة وهي إحدى الحملات المنضوية ضمن وحدة بابل التابعة لشعبة الإغاثة والدعم في العتبة العبّاسية المقدّسة، لإغاثة المقاتلين المرابطين هناك بمختلف الموادّ الغذائيّة، وتأتي هذه الحملة استكمالاً لحملات سابقة قامت بها شعبةُ الإغاثة والدعم لمساعدة وإغاثة ودعم مقاتلي مختلف القواطع العسكريّة من القوّات الأمنيّة والحشد الشعبيّ المبارك.


عن هذه الحملة بيّن المشرف عليها الحاج مسلم الفتلاوي لشبكة الكفيل قائلاً: "انطلقت حملةُ الولاية الفاطميّة ضمن وحدة بابل التابعة لشعبة الإغاثة والدعم في العتبة العبّاسية المقدّسة، لإغاثة المقاتلين المرابطين في قواطع حزام بغداد، حيث جُهّزت عجلاتٌ محمّلة بالموادّ الغذائيّة الجافّة والفواكه والخضر والماء والعصائر، وكلّ ما يحتاجه المقاتل من تغذية في شهر رمضان المبارك".


وأضاف: "من باب إدخال السرور على قلوب باقي المقاتلين في القواطع القريبة، قمنا -ولله الحمد- بعد ذلك بجولة على النقاط الموزّعة لأجل شحذ همم المقاتلين ورفع معنويّاتهم، وتوزيع بعض المساعدات الغذائيّة عليهم والتشرّف بالإفطار معهم".


الجديرُ بالذكر أنّ شعبة الإغاثة والدعم في العتبة العبّاسية المقدّسة مستمرّةٌ في تقديم مساعداتها الإنسانيّة سواءً للمدنيّين من العوائل المتعفّفة وذوي الشهداء أو المقاتلين المرابطين في مختلف القواطع العسكريّة في البلاد.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: