شبكة الكفيل العالمية
الى

العتبةُ العبّاسية المقدّسة تفوّج أكثر من (3,250) زائراً إلى سامرّاء لإحياء ليلة القدر

للسنة الثانية على التوالي سيّرت العتبةُ العبّاسية المقدّسة يوم أمس الثلاثاء (22 رمضان ١٤٤٠هـ) الموافق لـ(28 آيار 2019م)، أسطولاً من الحافلات إلى مدينة سامرّاء المقدّسة لنقل أكثر من (3.250) زائراً بالمجّان، من أجل إحياء أعمال ليلة القدر الثالثة عند مرقد الإمامين العسكريّين(عليهما السلام).

الحلافات التي تقلّ الزائرين انطلقت من كربلاء المقدّسة بعد صلاة الظهرين، ليكون الإفطارُ وصلاةُ العشاءين عند المرقد الطاهر للإمامين العسكريّين(عليهما السلام)، لتبدأ بعدها مراسيمُ إحياء ليلة القدر التي استمرّت حتّى صلاة الصبح من اليوم الثاني، لتعود الحافلات محمّلةً بالزائرين إلى كربلاء المقدّسة.

عضو مجلس إدارة العتبة العبّاسية المقدّسة السيّد مصطفى ضياء الدين بيّن من جانبه: "إنّ هذه المبادرة التي أطلقتها العتبة العبّاسية المقدّسة وللسنة الثانية على التوالي، جاءت من أجل تشجيع المؤمنين وحثّهم على إحياء هذه اللّيالي العظمية من هذا الشهر الفضيل في هذه البقعة المقدّسة، التي تضمّ مرقد العسكريّين(عليهما السلام) وبيت الإمام صاحب العصر والزمان(عجّل الله تعالى فرجه الشريف).

مضيفاً: "هذا المنهاج الذي سيستمرّ إن شاء الله تعالى حتّى في السنين القادمة، ترشّح له عددٌ من الإخوة من قبل الأمانة العامّة للعتبة العبّاسية المقدّسة، مهامّهم تسهيل كافّة الأمور لهذا المنهاج المبارك، والتنسيق مع العتبة العسكريّة المقدّسة من أجل إعداد وجبة الإفطار والسحور للزائرين الكرام".

داعياً المؤمنين من داخل العراق وخارجه إلى إدامة إحياء الشعائر الحسينيّة في العتبة العسكريّة المقدّسة على مدار السنة.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: