شبكة الكفيل العالمية
الى

أملاً أن تتّسع رقعةُ خدماته: مركزُ الثقافة الأسريّة يختتم برنامجه الخاصّ بمعالجة مجموعةٍ من الأطفال فاقدي الرعاية الأسريّة

اختتم مركزُ الثقافة الأسريّة التابع للعتبة العبّاسية المقدّسة برنامجه الذي أعدّه لمجموعةٍ من الأطفال فاقدي الرعاية الأسريّة، الذين تكفّل بهم فريقُ (رحماء بينهم) الإنسانيّ وبما يضمن ويسهم في إعادة دمجهم مع عوائلهم من جهةٍ ومع المجتمع والمحيط الخارجيّ من جهةٍ أخرى، وذلك بعد ما بذله الفريق معهم من جهود كبيرة في سبيل إيصالهم الى هذه المرحلة.
البرنامج هذا تمّ وضعُه تحت إشراف أخصّائيّات من المركز، وضمّ العديد من الجوانب والفقرات النفسيّة والفكريّة والصحيّة وغيرها من الأمور، التي ساعدت في تقديم العون لهذه المجموعة، هذا بحسب ما بيّنته لشبكة الكفيل مسؤولةُ المركز الأستاذة اسمهان إبراهيم، وأضافت قائلةً: "البرنامج يهدف الى تقديم الدّعم النفسيّ والمعنويّ ويستهدف ثلاث فئات، الفئة الأولى هي العوائل والثانية هي الأطفال من البنات والثالثة الشابّات، وقد حاولنا من خلال هذا البرنامج -حسب كلّ فئة- أن نقدّم منهجاً ورؤيةً لأيّ مشكلةٍ في سبيل المساهمة في إيجاد حلٍّ لها، ونحن متواصلون في هذا البرنامج حتّى نحصل على النتائج المرجوّة منه ونسعى لأنْ نطوّره ونوسّع من رقعة خدماته".
يُشار الى أنّ مركز الثقافة الأسريّة يقدّم خدماتِه للمجتمع العراقيّ بشكلٍ عامّ والكربلائيّ بشكلٍ خاصّ، بالأخصّ بعد أن وصل المجتمع إلى درجةٍ كبيرة من التفكّك الأسريّ، وقد قام بمعالجة عشرات الحالات على مختلف درجاتها، وما هذا البرنامج الذي أعدّ لمجموعةٍ من الأطفال إلّا واحدٌ من بينها، والذي من المؤمّل أن يُعيدهم الى وضعهم الطبيعيّ في الأسرة والمجتمع.
يُذكر أنّ مركز الثقافة الأسريّة هو أحد المراكز التي تُعنى بثقافة الأسرة والمجتمع، ويتّخذ من محافظة كربلاء المقدّسة/ حيّ الملحق/ شارع مستشفى الحسين(عليه السلام) العامّ/ بناية مركز الصدّيقة الطاهرة(عليها السلام) مقرّاً له. وللاستفسار والاطّلاع أكثر يمكن الاتّصال على الهاتف (07828884555).
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: