شبكة الكفيل العالمية
الى

ورش تدريبيّة مكثّفة يُقيمها معهدُ القرآن الكريم لأساتذة الدورات القرآنيّة الصيفيّة

أقام معهدُ القرآن الكريم التابع للعتبة العبّاسية المقدّسة ورشاً تدريبيّة لأساتذة مشروع الدورات القرآنيّة الصيفيّة، قدّم من خلالها العمل في آليّات التدريس وكيفيّة بيان المعلومة بأسلوب بسيط للطلبة المشاركين في المشروع.


الورش استمرّت ثلاثة أيّام بواقع ساعتين في اليوم الواحد، وقدّم خلاها عدّة محاضرات بمشاركة أكثر من (60) أستاذاً.


المشرف على الدورات الشيخ محمد الأنباري بيّن لمركز الإعلام القرآنيّ في المعهد: "أقمنا ورشاً تدريبيّة مكثّفة لمجموعة من الأساتذة المشاركين في الدورات، وكان مجمل عمل الورشة هو كيفيّة تقديم المعلومة للطالب المشارك وكيفيّة التعامل مع هذه الأعمار وتحبيبهم بالمنهجيّة التي رسمتها العتبة العبّاسية المقدّسة، وكان ضمن هذا المنهج هو (القرآن الكريم، والعقائد، والفقه، والأخلاق، والسيرة).


كما أكّد الأنباري: "هيّأنا أكثر من (60) أستاذاً في مدينة كربلاء المقدّسة، بصقل قابليّاتهم لتقديم المعلومة للمشاركين بروحيّة عالية وحبّ، وأن يكون الأستاذ متمكّناً من المنهج المُعطى للطلبة، حيث ضمّت الورش محاضرات قرآنيّة وفقهيّة، ومحاضرات في السيرة وطرائق تدريس العقائد، وكيفيّة إعداد الدرس وإدارة الصف".


يُذكر أنّ مشروع الدورات القرآنيّة الصيفيّة تخرّج منه في العام الماضي أكثر من (18.000) طالب من أغلب محافظات العراق، من خلال معهد القرآن الكريم وفروعه الموزّعة في المحافظات.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: