شبكة الكفيل العالمية
الى

ضمن ملتقاها الإعلامي الرابع ... مجلّة رياض الزهراء(عليها السلام) تُكرم مبدعاتها المشاركات في مسابقة أفضل مقالةٍ وقصّةٍ قصيرةٍ وقصّة الطفل وخاطرةٍ وتحقيقٍ صحفي

بمناسبة إيقاد الشمعة الثالثة عشرة لمجلّة رياض الزهراء (عليها السلام)، التابعة لشعبة لقسم الشؤون الفكريّة والثقافيّة في العتبة العباسيّة المقدّسة، و ضمن منهاج الملتقى الإعلامي النسوي الرابع المقام تحت شعار" الإعلام النسوي ينهل من فيض كربلاء" ؛ كرّمت إدارة الملتقى الرابع في ختام فعّالياته رئيسة الجلسة البحثية الدكتورة رائدة فياض العكيليّ، وعددًا من المبدعات الفائزات بمسابقة أفضل مقالةٍ وقصّةٍ قصيرة وقصّة الطفل وخاطرةٍ وتحقيقٍ صحفي لهذا العّام، في مركز الصدِّيقة الطاهرة، يوم الجمعة الموافق 14/6/2019.

ففي مجال المقالةٍ نالت المرتبة الأولى وبدرجة 95% الكاتبة رجاء البيطار من لبنان عن مقالتها التي كانت بعنوان "حيّ على الفداء "، مثلما حظيت بالمرتبة الثانية وبدرجة 92% الكاتبة عبير المنظور من كربلاء المقدّسة عن مقالتها " وتعيها دماء واعية "، ونالت المرتبة الثالثة وبدرجة 90% الكاتبة نوال عطية المطيري عن مقالتها "الغيرة بين مزايا التفوّق وأزمة الإحباط".

أمّا في مجال القصّة القصيرة فقد تبوّأت الكاتبة بيداء العوادي من كربلاء المقدّسة عن قصّتها التي كانت بعنوان " أُنس المحيط" المرتبة الأولى وبدرجة 95%، على حين حصلت الكاتبة إسراء محمد العكراوي من النجف الأشرف على المرتبة الثانية وبدرجة 92% عن قصتها التي كانت بعنوان " على صهوة البطولة "، وجاءت في المرتبة الثالثة قصّة "البحث عن إنسان" للكاتبة ضمياء حسن العوادي من كربلاء المقدّسة وبدرجة 90%.

وتألّقت المتسابقات الفائزات في مجال الخاطرة، إذ حلّت الكاتبة إيمان دعبل من البحرين في المرتبة الأولى عن خاطرتها التي كانت بعنوان "ماء معشّق بالظمأ" وبدرجة 98%، مثلما حصلت الخاطرة التي كانت بعنوان "وأغزل حياتي بابتسامة" على المرتبة الثانية للكاتبة ندى اللواتي من سلطنة عمان وبدرجة 97%، أمّا الخاطرة التي بعنوان "بلا دقّة جرس من الكعبة جاء المعلّم" للكاتبة فاطمة جاسم فرمان من كربلاء المقدّسة فقد حصلت على المرتبة الثالثة وبدرجة 96%.

أمّا في مجال قصّة الطفل فقد تمّ تكريم الكاتبة جواهر الزهراء إبراهيم من لبنان عن قصتها "الحارس الصغير"؛ إذ تبوّأت المرتبة الأولى وبدرجة 95%، وجاءت بالمرتبة الثانية وبدرجة 90% قصّة " استقرار الأرض نعمة " للكاتبة فاطمة عبد العزيز من المملكة العربية السعودية.

أمّا مبدعات التحقيق الصحفي المتميّزات في هذا العام فهنّ كل من: الكاتبة دعاء فاضل الربيعيّ من النجف الأشرف عن التحقيق الذي حمل عنوان " مجلّة زهور الجوادين تفوح عبقًا من باب المراد "؛ إذ حلَّ هذا التحقيق في المرتبة الأولى وبدرجة 95%, والكاتبة رملة ساهي الخزاعي من النجف الأشرف نالت المرتبة الثانية عن تحقيقها " معهد الكوثر مشروع تربوي تعليمي واعد " وبدرجة 90%، على حين حصلت الكاتبة ضمياء حسن العوادي من كربلاء المقدّسة على المرتبة الثالثة عن تحقيقها " شبابنا بين الطموح والواقع " وبدرجة 85%.

يُذكر أنّ مجلّة رياض الزهراء النسوية حملت سمة مجلّة نسوية فكرية تُعنى بالجانب الفكري والثقافي والتنموي للمرأة المسلمة، وعملها موجّه ومكرّس لخدمة قضايا المرأة والمجتمع الأنثوي، مثلما تهتم بالأقلام التي تكتب فيها، وبالموضوعات العصرية وكيفية معالجتها، وبجمهورها الذي تستهدفه.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: