شبكة الكفيل العالمية
الى

اللجان العلمية و التحضيرية لمهرجان فتوى الدفاع المقدسة تعلن انتهاء استعداداتها لاطلاق المهرجان

من الارشيف
بجهود متواصلة وعطاء لا ينضب وتواصلا لدوراته السابقة انتهت اللجنة التحضيرية لمهرجان فتوى الدفاع المقدسة من وضع اللمسات الاخيرة للمهرجان الذي تقيمه الامانة العامة للعتبة العباسية المقدسة تحت شعار (المرجعيّة الدينيّة حصن الأمة الإسلامية) للمدة من (27-28/6/2019) الموافق (24 / شوال /1440هـ). هذا المهرجان يتضمن فعاليات عديدة منها:

مؤتمراً بحثياً يقيمه مركز العميد الدولي للبحوث والدراسات التابع لقسم الشؤون الفكرية والثقافية في العتبة العباسية المقدسة ويعنى بالابحاث الاكاديمية التي كتبت ضمن محاور خاصة بالفتوى المباركة ، فضلا عن ورشة علمية وامسية شعرية، ومسابقة لأفضل سيناريو لفيلمٍ قصير، ومسابقة الصورة الفوتوغرافيّة،و مسابقة أفضل مقالٍ عن فتوى الدّفاع المقدّسة وبطولات الحشد الشعبيّ، ومسابقة القصّة القصيرة، ومسابقة الفنون التشكيليّة (الرسم والنحت)، فضلا عن مسابقة القصّة القصيرة للأطفال، وستعلن نتائج المسابقات ضمن فعاليات المهرجان.

وعن المهرجان تحدث معاون رئيس قسم الشؤون الفكرية والثقافية وعضو اللجنة التحضيرية للمهرجان السيد عقيل الياسري قائلاً: تقيم الامانة العامة للعتبة العباسية مهرجان فتوى الدفاع المقدسة بنسخته الرابعة هذا المهرجان الذي يضم مجموعة من الفعاليات والانشطة التي تقوم بها العتبة المقدسة ويهدف هذا المهرجان الى توثيق وتسجيل تلك البطولات الفريدة التي سطرها ابناء الشعب العراقي في استجابتهم لفتوى المرجع الاعلى سماحة السيد علي الحسيني السيستاني (دام ظله) التي عبروا من خلالها عن حبهم لارض العراق الطاهرة ودفاعهم عن المقدسات والاعراض فواجبنا اليوم كجهات اعلامية متصدية توثيق هذه المنجزات وحفظها عبر اقامة المهرجانات والمؤتمرات التي تمثل تاريخاً مشرفاً سيحفظ لابنائنا جهود من استجابوا لتلك الفتوى.

كما بين الاستاذ الدكتور احمد صبيح الكعبي عضو اللجنة العلمية للمهرجان ورئيس قسم الفعاليات والانشطة العلمية في مركز العميد الدولي، قائلاً:

إنّ هذا المؤتمر يمثل اضافة نوعية للانشطة العلمية التي تقوم بها العتبة العباسية المقدسة ؛ فقد وصلت لمركز العميد الدولي مجموعة كبيرة من الابحاث الاكاديمية وفي مجالات مختلفة، ووفق خطوات علمية دقيقة تم قبول (24) بحثا منها توزعت على محاور المؤتمر، وستُتخب ابحاث منها للالقاء، وستطبع في مجلد خاص في وقائع المؤتمر ان شاء الله، على أن هذا المؤتمر سيقام وللسنة الثانية على التوالي ضمن فعاليات مهرجان فتوى الدفاع. وستعقد ضمن فعاليات المؤتمر ورشة علمية برئاسة الاستاذ الدكتور كريم حسين ناصح الخالدي رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر، وتحت شعار:

(الخطاب الديني وأثره في انحسار الفكر المتطرْف) يشارك فيها خبراء أمنيون وأساتذة جامعيون وذلك في يوم الخميس الموافق ٢٧/ ٦ / ٢٠١٩ الساعة الخامسة عصرا في قاعة مجمع الامام الهادي (عليه السلام)، للبحث في تاريخ الخطاب الديني اثره الكبير في محاربة الفكر المتطرف.



واضاف: فتسجيل دور المرجعية ودور المقاتلين في مهرجانٍ يقام كل سنة دليلٌ على ايماننا بعظمة هذا الدور اذ كان للفتوى المباركة وللاستجابة السريعة من قبل ابناء شعبنا الدور الابرز في حفظ ارضنا ودمائنا واعراضنا، فقد حررت هذه الفتوى الشعب العراقي من الارجاس والتكفيريين.

وعن توثيق فعاليات المهرجان تحدث الاستاذ رضوان السلامي مسؤول شعبة الفكر والابداع :

باشرت كوادر شعبة الفكر والابداع ( الدراسات والبحوث/ التصميم/الاصدارات) بتهيأة دليل خاص بكافة بفعاليات مهرجان فتوى الدفاع المقدسة بدورته الثالثة كما تم تهيأة الاعلانات والاخبار والمنهاج وبطاقات الدعوات الخاصة بالمهرجان بدورته الحالية وكذلك توفير الاحتياجات الفنية لمؤتمر فتوى الدفاع بدورته الثانية.

ومن الجدير بالذكر أنّ المهرجان يقام للسنة الرابعة تواليا، وقد ضم مؤتمرا بحثيا للسنة الثانية، على أنّ الامانة العامة للعتبة العباسية تقدم دعما كبيرا للجانب العلمي وعلى مختلف الاصعدة عبر دعم الحراك العلمي والجامعي وتوثيقا لمنجزات بلدنا.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: