شبكة الكفيل العالمية
الى

قسمُ حفظ النظام يُقيم دورةً توعويّة للتعريف بمخاطر المخدّرات وطرق الحدّ منها

بعد أن حذّرت المرجعيّةُ الدينيّة العُليا خلال خطبة الجمعة من خطورة تنامي ظاهرة انتشار المخدّرات بشكلٍ سريع بين أوساط الشباب والشابّات، باشر قسمُ حفظ النظام في العتبة العبّاسية المقدّسة بإقامة دوراتٍ توعويّة مكثّفة لمجموعةٍ من المنتسبين، في سبيل توعيتهم من آثار المخدّرات السلبيّة ونتائجها الوخيمة على المجتمع، ومن أجل أن يساهموا بدورهم في توعية المجتمع والحدّ من هذه الظاهرة الدخيلة.
حيث تمّ التنسيق مع قسم مكافحة المخدّرات في مدينة كربلاء المقدّسة، من أجل إلقاء المحاضرات التوعويّة خلال فترة الدورة، ضابط التحقيق في قسم مكافحة المخدّرات الملازم حسين صادق تحدّث لنا عن مضمون الدورة فبيّن قائلاً: "بطلبٍ من قبل الإخوة في قسم حفظ النظام في العتبة العبّاسية المقدّسة على ضرورة إقامة دورة عن خطر المخدّرات المحدق بالشعب العراقيّ، أُقيمت الدورة على قاعة الإمام الحسن(عليه السلام) وتضمّنت التعريف بالمخدّرات والعوامل التي ساعدت على انتشارها بصورةٍ واسعة، والطرق التي أدّت الى تزايدها بين أوساط الشباب في الآونة الأخيرة، كما قمنا بشرحٍ مفصّل عن طرق معالجة هذه الظاهرة والحدّ منها داخل المحافظة".
وأضاف: "الدورة أُقيمت في هذه المرحلة لكونها مرحلة حسّاسة لما تحمله من تداعياتٍ خطيرة على الشباب، بسبب هذه الظاهرة التي دمّرت جيل الشباب وقضت على آمالهم وطموحاتهم، حيث تستمرّ الدورة لمدّة أربعة أيّام ونرجو من خلالها إيصال رسالة للجميع أن يكونوا دعاةً للتعريف بأخطار هذه الظاهرة وكيفيّة تجنّبها، من خلال توعية الأهل والأصدقاء والمجتمع للحدّ من هذه الظاهرة وآثارها المستقبليّة الوخيمة".
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: