شبكة الكفيل العالمية
الى

وفدٌ نسويّ لبنانيّ: مكتبةُ العتبة العبّاسية المقدّسة تلوّنت بألوانٍ مختلفة من الإبداعات التي تخدم الكاتب والقارئ والباحث

أكّدت السيّدة ناهد قبوط عضوة اللّجنة التنسيقيّة للعتبة الحسينيّة المقدّسة في لبنان لشبكة الكفيل العالميّة، أنّ "مكتبة ودار مخطوطات العتبة العبّاسية المقدّسة تلوّنت بألوانٍ مختلفة من الإبداعات التي تخدم الكاتب والقارئ والباحث، فقد أصبحت معيناً ينهل منه طالب كلّ علمٍ ومعرفة، وأسهمت في الحفاظ على تراث أئمّة أهل البيت(عليهم السلام) وإظهاره بالشكل اللازم الذي يليق به".
جاء ذلك خلال مرافقتها لوفدٍ من جمهوريّة لبنان ضمّ المشاركين الفائزين في مسابقة السبط الأكبر، التي أقامها مركزُ الحوراء زينب(عليها السلام) التابع للعتبة الحسينيّة المقدّسة.
وأضافت كذلك: "إنّ ما قدّمته وتقدّمه العتبةُ العبّاسية المقدّسة من جهود على مختلف المجالات والأصعدة، وبالأخصّ ما يُعنى بالجانب التثقيفيّ للمرأة والاعتناء بها وبمستواها والمساهمة في الرقيّ به، لهو مدعاةٌ للفخر، وما المكتبة النسويّة إلّا دليلٌ على هذا المنحى".
من جانبها بيّنت السيّدة أسماء العبادي مسؤولة شعبة المكتبة النسويّة في العتبة العبّاسية المقدّسة لشبكة الكفيل: "إنّ هذه الزيارة هي واحدةٌ من بين زيارات عديدة تقوم بها شخصيّاتٌ ووفودٌ من داخل وخارج العراق، إذ قام الوفد بإجراء جولةٍ في أروقة المكتبة واطّلع عل ما تحويه وتضمّه من كتب وإصدارات، فضلاً عن استماعه لشرحٍ عن أبرز الأنشطة النسويّة التي تقوم بها الشعبة ومشاريعها التي تهدف الى الرقيّ بالمستوى الثقافيّ للمرأة، والعمل على زيادة خزينها العلميّ والمعرفيّ من خلال أنشطةٍ وفعاليات متعدّدة".
وأضافت: "في ختام زيارة هذا الوفد التي شملت كذلك مركز ترميم المخطوطات ومتحف الكفيل للنفائس والمخطوطات وإجرائه جولةً في مجمّع العفاف التسويقي، عبّر أعضاؤه عن سعادتهم المقرونة بالإشادة والثناء لما شاهدوه واطّلعوا عليه".
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: