شبكة الكفيل العالمية
الى

شعبةُ العلاقات الجامعيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة تُساهم في خطّة الإخلاء الطبّي الخاصة بزيارة عرفة وعيد الأضحى المبارك

ساهمت شعبةُ العلاقات الجامعيّة التابعة لقسم العلاقات العامّة في العتبة العبّاسية المقدّسة، وبالتنسيق مع شعبة الطبابة وأكاديميّة الكفيل للإسعاف الحربيّ، في تنفيذ الخطّة الخاصّة بمناسبة عيد الأضحى المُبارك الموضوعة من قِبل الأمانة العامّة للعتبة المقدّسة.
حيث باشرت الشعبةُ المذكورة باستقدام عددٍ من الطلبة من خلال منسّقيها في الجامعات والمعاهد العراقيّة، من ذوي الخبرة في مجال الإسعافات الطبيّة الأوّلية، للمشاركة في برنامج الإخلاء الطبّي لزيارة يوم عرفة وعيد الأضحى المبارك، لكون أنّ آليّة هذا البرنامج تحتّم على العاملين فيه التواجد على مدار (24) ساعة.
وينتشر المُسعِفون في الشوارع الرئيسيّة المؤدّية للصحن الشريف وبالقرب من الضريح المطهّر للمولى أبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، ترافقهم سيّاراتُ الإسعاف التابعة للعتبة المقدّسة في سبيل إسعاف الزائرين من كبار السنّ الذين يتعرّضون لحالات الإغماء، بسبب الزحام وتوافد الحشود الكبيرة من زائري مرقد سيّد الشهداء وأخيه أبي الفضل العبّاس(عليهما السلام).
يُذكر أنّ فرق الإخلاء الطبّي هي عبارة عن مجاميع متطوّعة من طلبة الجامعات وممرّضين وفئاتٍ أخرى، بعضُهم تمّ إخضاعُه الى دوراتٍ مسبقة في أعمال الإنقاذ والإنعاش القلبيّ والبعض الآخر لديه اطّلاع وإحاطة بهذا المجال، وهم مجهّزون بكافّة المُعدّات الطبيّة وتقع على عاتقهم مسؤوليّة إخلاء الزائرين وتوفير العلاج اللازم لهم لإنقاذهم، وذلك لشدّة الزحام الحاصل داخل الصحن الشريف والمناطق المحيطة به.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: