شبكة الكفيل العالمية
الى

قسمُ الآليّات في العتبة العبّاسية المقدّسة يستنفر جميع آليّاته التخصصية خلال أيّام عيد الأضحى المبارك وزيارة يوم عرفة

يواصل قسمُ الآليّات التابع للعتبة العبّاسية المقدّسة عمله اليوميّ المتمثّل بنقل زائري سيّد الشهداء وأخيه أبي الفضل العبّاس(عليهما السلام)، بشكلٍ مجّاني من منطقة المركزيّة ولغاية شارع قبلة الإمام الحسين(صلوات الله عليه)، وتتضاعف جهودُ منتسبي هذا القسم في الزيارات الكبرى وأيّام الأعياد والمناسبات الدينيّة، حيث استنفر القسمُ المذكور آليّاته التخصصية خدمةً للزائرين في زيارة يوم عرفة وأيّام عيد الأضحى المبارك.
معاونُ رئيس قسم الآليّات الأستاذ ميثم عبد الأمير بيّن لشبكة الكفيل قائلاً: "إنّ عمل قسم الآليّات متواصلٌ على مدار (24) ساعة، ويتمثّل بنقل الزائرين من منطقة المركزيّة ولغاية شارع قبلة الإمام الحسين(عليه السلام) مروراً بشارع قبلة أبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، وخلال هذه الأيّام كنّا نراقب وضع طرقات المدينة وشوارعها المؤدّية للحرمَيْن الشريفَيْن، حتّى إذا حدث قطعٌ ما نستنفر آليّاتنا لنقل الزائرين من أماكن القطوعات لغاية مركز المدينة القديمة، لكن مثل هذا القطع لم يحدث في شوارع المحافظة".
مضيفاً: "لدينا كذلك أربعُ عجلات إسعاف بقيت مرابطة ومتأهّبة خلال زيارة يوم عرفة، ولا تزال متأهّبة حتّى انقضاء أيّام العيد المبارك، وهي موزّعة على مناطق المدينة القديمة وبالتنسيق مع النقاط الأمنيّة، حيث قامت بنقل عددٍ من الحالات الصحيّة الحرجة الى مستشفى السفير، وإن دعت الحاجة أن تُنقل الحالة الى مستشفى الحسينيّ العام يتمّ نقلُها على الفور".
مشيراً: "إنّ عجلاتنا الحوضيّة كذلك بذلت جهوداً كبيرة خلال زيارة يوم عرفة وأيّام العيد، حيث ضخّت مياه الشرب الصحّية الى المواكب الخدميّة المنتشرة في مركز المدينة وخارجها، فضلاً عن المواقع التابعة للعتبة العبّاسية المقدّسة وبصورةٍ مستمرّة".
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: