شبكة الكفيل العالمية
الى

على العهد باقون ولذِكراك مُحيون: مواكبُ العزاء العاشورائيّة تبدأ مراسيمَها العزائيّة

ابتدأت مواكبُ العزاء العاشورائيّة التي تختصّ في الأيّام العشر الأولى بأهالي كربلاء، وهذا عرفٌ عزائيّ تعوّدت على إقامته منذ القدم بمراسيم العزاء التي استهلّتها بمواكب عزاء (الزنجيل)، التي قَدِمت من كلّ حدبٍ وصوب من عاصمة الشعائر الحسينيّة كربلاء الشهادة والإخاء، وهم يحملون رايات العزاء السوداء لاطمين الصدور متضامنين روحاً وجسداً، ومعبّرين عن شديد حزنهم لمصاب سبط النبيّ(صلّى الله عليه وآله) الإمام الحسين بن علي(عليهما السلام) وأهل بيته وأصحابه.

حركةُ ونزول المواكب جاءت وفقاً لجدولٍ زمانيّ ومكانيّ أصدره قسمُ المواكب والشعائر الحسينيّة، وبمتابعة وإشراف منتسبيه لغرض ضمان انسيابيّة حركتها، وعدم تقاطع هذه المواكب فيما بينها أو مع حركة الزائرين.

يُذكر أنّ مواكب العزاء (الزنجيل أو اللطم) تبدأ حركتها منذ اليوم الأوّل من محرّم الحرام صباحاً ومساءً، متّخذةً من الشوارع المؤدّية إلى العتبتين المقدّستين الحسينيّة والعبّاسية مساراً لها، لتنتهي عند ضريح أبي عبد الله الحسين(سلام الله عليه) بعد أن تمرّ بضريح أخيه أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) أوّلاً.
تعليقات القراء
1 | الدکتوره ام زهراء | 01/09/2019 18:47 | ايران
سلام علیکم آجراکم الله فی استشهاد أبا عبد الله علیه السلام و آل بیته الاعاظم خطابه و العزاء الحسینی مخصوص النسوه هل موجود عندکم؟ وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمین د. ام زهراء
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: