شبكة الكفيل العالمية
الى

مقامُ التحيّر في الإمام الحسين (عليه السلام) عنوانٌ لسلسلة محاضراتٍ عاشورائيّة يُقيمها قسمُ الشؤون الدينيّة

تتواصلُ العتبةُ العبّاسية المقدّسة متمثّلةً بقسم الشؤون الدينيّة فيها ضمن خطّته الخاصّة بإحياء موسم الأحزان، بإقامة المجالس الحسينيّة في رحاب صحن أبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، وذلك إحياءً لذكرى عاشوراء باعتبار أنّ المجالس أحد أهمّ الامتدادات الطبيعيّة لنهضة الإمام الحسين(عليه السلام)، فهي مدرسةٌ علينا أخذ الدروس والعبر منها، وقد أصبحت نبراساً يستنيرُ به محبّو وأتباع أهل البيت(عليهم السلام).
ومن تلك المجالس هي إقامةُ سلسلة محاضراتٍ عاشورائيّة، تُقام بالتعاون مع قسم الشؤون الخدميّة في العتبة المقدّسة تحت عنوان: (مقامُ التحيّر في الإمام الحسين-عليه السلام-)، يُلقيها صباح كلّ يوم فضيلة الشيخ علي موحان وتستمرّ لغاية الثالث عشر من هذا الشهر.
الشيخ علي موحان حدّثنا عن هذه السلسلة المحاضراتيّة قائلاً: "حريٌّ بنا ونحن نعيش ذكرى أيّام استشهاد الإمام الحسين(عليه السلام) أن نُقيم الشعائر الحسينيّة، والتي من أهمّ مظاهرها إقامةُ المجالس والمحاضرات الحسينيّة، وهذا ما دأبنا عليه منذ سنين، حيث نُقيم محاضرةً تُعقد صباح كلّ يوم في صحن أبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، ويحضرها عددٌ من خَدَمتِهِ بالإضافة الى جمعٍ من الزائرين المعزّين".
وأضاف: "اعتدنا في كلّ موسمٍ عزائيّ أن نأخذ مسمّىً يكون منطلقاً لمحاضراتنا، وقد كان العنوان لهذا الموسم هو: (مقامُ التحيّر في الإمام الحسين-عليه السلام-)، لكون أنّ الإنسان مهما وصل وادّعى معرفته بالإمام الحسين(سلام الله عليه) وقضيّته ورسالته التي هي امتدادٌ لرسالة جدّه، سيصطدم بنقطةٍ أو جزئيّةٍ تُصيبه بالتحيّر، وللمُساهمة في تسليط الضوء على بعض هذه المقامات في التحيّر، فقد اخترنا عنواناً لكلّ محاضرة، منها: (أَشْهَدُ أَنَّكَ قُتِلْتَ وَلَمْ تَمُتْ) و (لا يومَ كيومِكَ يا أبا عبد الله) و (إنّ الحُسينَ مصباحُ الهدى وسفينةُ النجاة) و (أَشْهَدُ أَنَّ دَمَكَ سَكَنَ فِي الْخُلْدِ) وغيرها من العناوين".
يُشار الى أنّ هذا المجلس يُقام سنويّاً ويستمرّ لـ(13) يوماً ويشهد كذلك إقامة مجلس لطم يحضره أحد الرواديد ولمتابعة هذه المحاضرات اضغط هنا.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: