شبكة الكفيل العالمية
الى

تفعيلاً لبنود الاتّفاقية بينهما: مركزُ الفهرسة ونُظُم المعلومات يُقيم دورةً للملاكات المكتبيّة في كليّة آداب جامعة البصرة

تفعيلاً لبنود الاتّفاقية الموقّعة بين جامعة البصرة ومركز الفهرسة ونُظُم المعلومات التابع لمكتبة ودار مخطوطات العتبة العبّاسية المقدّسة، قام الأخيرُ بتنظيم دورةٍ تخصّصية حول أنظمة الفهرسة الحديثة للملاكات المكتبيّة العاملة في مكتبة كلّية الآداب في الجامعة، وتمحورت حول أنظمة RDA)) ووصف المصادر وإتاحتها، ومحور لتنصيب وإدارة نظام KOHA)) للمكتبات، وهو من الأنظمة الحديثة والمستخدمة حاليّاً في كبرى المكتبات العالميّة.
الدورةُ وبحسب ما بيّنه مديرُ المركز الأستاذ حسنين الموسويّ: "هي جزءٌ من سلسلةٍ من الدّورات التي ينظّمها المركزُ لمثيلاتها سواءً المكتبات الحكوميّة أو غيرها، وبناءً على الاتّفاقية الموقّعة بين جامعة البصرة ومكتبة ودار مخطوطات العتبة المقدّسة التي تتضمّن في أحد بنودها تبادل الخبرات بين الجانبَيْن، والتي تقبع إقامةُ الدورات التخصّصية في مقدّمتها، قمنا بتنظيم هذه الدورة لكون أنّ ملاكات المركز تمتلك الكثير من الخبرات المتراكمة والحديثة في هذا المجال من الفهرسة والتصنيف".
وأضاف: "الدورة تستمرّ لمدّة خمسة أيّام وستكون بشقَّيْن (نظري وعملي)، وضمن منهاجٍ علميّ يهدف لتوسيع رقعة الفائدة والعمل على نقل الخبرة في هذا المجال، والمساهمة في الرقيّ بالكوادر المكتبيّة في مجال الفهرسة والتصنيف الذي تُستخدم فيهما حاليّاً هذه الأنظمة، التي باتت ملاكات مركز الفهرسة ونُظُم المعلومات في العتبة العبّاسية المقدّسة تمتلك من الخبرة والمهارة ما يؤهّلها لتنظيم وإعطاء مثل هكذا دورات وفي جميع مستوياتها".
المشتركون في الدورة بيّنوا من جانبهم: "إنّ هذه الدورة كانت جيّدة واستفدنا منها كثيراً لما حوته من مواضيع ذات أهمّية، ونقلتنا الى عالمٍ آخر من التطوّر الذي يعيشه العالمُ في هذا المجال، ورأينا المحاضر متمكّناً فاستطعنا من خلال أسلوبه الجيّد في الطرح استيعاب المعلومات بشكلٍ ممتاز، علاوةً على هذه الدورة تمّ إطلاعُنا على دار المخطوطات وصيانتها بالإضافة الى إدارة البحوث، من أجل اكتساب بعض المعلومات التي تنفعنا في عملنا".
تعليقات القراء
1 | منتظر | 21/09/2019 12:41 | العراق
دورة جدا قيمة
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: