شبكة الكفيل العالمية
الى

على هامش مشاركته في المؤتمر العالميّ للمكتبات والمعلومات: وفدُ مكتبة العتبة العبّاسية المقدّسة يحلّ ضيفاً على عددٍ من المكتبات اليونانيّة وينقل تجربتها ومشاريعها المكتبيّة

على هامش مشاركته في فعّاليات المؤتمر العالميّ للمكتبات والمعلومات، المُقام من قبل الاتّحاد الدوليّ للمكتبات والمعلومات (IFLA) في العاصمة اليونانيّة أثينا، والذي اختُتِمت فعالياته مؤخّراً، زار وفدٌ من مكتبة ودار مخطوطات العتبة العبّاسية المقدّسة مجموعةً من المكتبات اليونانيّة، وذلك للاطّلاع وتبادل المعلومات الخاصّة بعلم المكتبات والخبرات فيما بينهما، ونقل تجربة المكتبة ومشاريعها الرائدة والتعريف بها، مطّلعاً على مجموعةٍ من المشاريع والأعمال التي تُديرها عددٌ من كبريات المكتبات اليونانيّة.
وجهةُ الوفد الأولى كانت الى مكتبة جامعة بانتيون والتقى بالسيّد جون لاغامتسز الأستاذ التدريسيّ في الجامعة والمسؤول عن الجولات التعريفية فيها، الذي رحب بوفد العتبة العبّاسية القادم من العراق وأبدى تعاونه، وقدّم عرضاً توضيحيّاً عن مكتبة الجامعة ومحتوياتها والخدمات التي توفّرها.
وقد حدّثنا عضو الوفد الزائر الأستاذ حسين الرحيلاتي من المكتبة الإلكترونيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة عن هذه الزيارة قائلاً: "كان لنا اجتماعٌ مع القائمين على مكتبة جامعة بانتيون اليونانيّة في العاصمة أثينا، وتركّز الاجتماع حول عمليّة الرقمنة وتوضيح أهمّ المشاريع التي تقوم بها مكتبةُ العتبة العبّاسية المقدّسة، حيث أبدوا إعجابهم بها وثناءهم الكبير لما سمعوه، مبدين تعاطفهم عمّا جرى في العراق من حرق الكتب القيّمة والمخطوطات على يد تنظيم داعش الإرهابيّ الآثمة، وفي ختام اللقاء قدّمنا دعوةً للقائمين على المكتبة الى الحضور للعراق والاطّلاع المباشر على الأعمال والمشاريع التي تديرُها العتبة العبّاسية المقدّسة ومكتبتها".
المحطّة الثانية من الجولة كانت الى دار الكتب والوثائق الوطنيّة اليونانيّة، وعن هذه الزيارة تحدّث لنا عضو الوفد الزائر والمشارك في المؤتمر الأستاذ عمّار الجواد قائلاً: "كان في استقبالنا السيّد دمتري ماراكوز مسؤول العلاقات العامّة في دار الكتب والوثائق الوطنيّة اليونانيّة، التي تقع في قلب العاصمة أثينا/ اليونان، وقد رحّب بنا بأشدّ عبارات الترحيب وأبدى استعداده لتقديم أنواع المساعدة الممكنة لتطوير العمل بين الجانبين، خصوصاً بعد أن أطلعناه على عددٍ من المشاريع الوطنيّة التي تديرُها مكتبةُ العتبة العبّاسية المقدّسة، وتبيّن لنا أنّ ما نقوم به من مشاريع وأعمال هي موازية وقد تفوق أعمال ومشاريع المكتبات الكبرى في العالم".
هذا وقد قام السيّد دمتري بجولةٍ رافقه فيها الوفد الزائر على أهمّ مفاصل الدار، بما في ذلك غرفة السيرفر وقسم الرقمنة والتحويل الصوري، وكانت هناك اجتماعاتٌ مع عددٍ من التقنيّين والمكتبيّين العاملين في الدار لتُختتم الزيارة بالمكتبة التابعة للدار، حيث التقى الوفد بمديرة المكتبة التي قدّمت لهم شرحاً عمّا تحويه.
أمّا المحطّة الثالثة فكانت الى المكتبة الوطنيّة اليونانيّة التي كان على رأس مستقبلي الوفد فيها السيد الكساندروس باراسيدس المسؤول عن العلاقات العامّة والجولات التعريفيّة بالمكتبة، ليأخذ الوفد الزائر في جولةٍ تعريفيّة بالمكتبة.
وفي هذا الصدد تحدّث رئيسُ الوفد الزائر والمشارك في المؤتمر السيّد عقيل الياسري نائب رئيس قسم الشؤون الفكريّة والثقافيّة قائلاً: "كانت لنا جولةٌ موسّعة في المكتبة الوطنيّة استمعنا من خلالها لنبذةٍ تاريخيّة عنها وعن موقع المكتبة القديم والحديث، والتقينا بمدير قسم التصوير والرقمنة الذي قدّم لنا شرحاً وافياً عن الآليّات والبرمجيّات والأجهزة المستخدمة في مكتبتهم".
وأضاف الياسري: "بعد الانتهاء من زيارة قسم الرقمنة، توجّهنا نحو قسم ترميم الكتب والمخطوطات، فكان لنا لقاءٌ مع المرمّم نيكولاس سيركيس الذي رحّب بنا وأخذنا في جولةٍ مفصّلة في أرجاء قسمهم وقدّم لنا شرحاً عن بعض أعمالهم".
وفي نهاية الجولة تمّ إهداء نسخةٍ من كتاب (كربلاء) باللّغة الإنكليزيّة الى السيّد الكساندروس باراسيدس، ليتمّ عرضها في المكتبة الوطنيّة اليونانيّة.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: