شبكة الكفيل العالمية
الى

وفدٌ أكاديميّ يزورُ عدداً من مشاريع العتبة العبّاسية المقدّسة واصفيها بأنّها مفخرةٌ للبلاد

ضمن الفقرات الترفيهيّة التي أعدّتها العتبةُ العبّاسية المقدّسة للأساتذة الأكاديميّين المحاضرين في دورة الجود القرآنيّة الوطنيّة الأولى، كانت جولة على مشاريع العتبة المقدّسة للاطّلاع عن كثبٍ على هذه المشاريع، والتعرّف على الخدمات التي تقدّمها للمواطن العراقيّ.
وشملت الجولةُ زيارةً لمستشفى الكفيل التخصّصي ومطبعة الكفيل وشركة الجود لتكنلوجيا الصناعة والزراعة الحديثة وشركة نور الكفيل للمنتجات الغذائيّة.
من جهته بيّن أحدُ الأساتذة الذين تواجدوا في الجولة وهو الدكتور سعد محمد هلال من الجامعة الإسلاميّة/ فرع بابل: "تفاجأنا بمشاريع العتبة العبّاسية المقدّسة المظلومة إعلاميّاً، ونعتب على الإعلام الذي أغفل هذه المشاريع المهمّة التي تُعدّ مفخرةً للبلاد، لما تقدّمه من خدماتٍ كبيرة للمجتمع العراقيّ وعلى مختلف الصُعد، كما أنّها توفّر آلاف فرص العمل للأيادي العراقيّة العاملة".
مضيفاً: "الحمدُ لله استطاعت العتبةُ العبّاسية المقدّسة وبالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم، كسب قضيّة طباعة الكتب والدفاتر المدرسيّة داخل العراق بدلاً من أن تُطبع خارج العراق، وهذا محلّ فخرٍ واعتزاز للقائمين على هذا المشروع".
تجدر الإشارة الى أنّ دورة الجود القرآنيّة الوطنيّة الأولى التي يُقيمُها معهدُ القرآن الكريم في العتبة العبّاسية المقدّسة، تستمرّ لمدّة (7) أيّام في مجمّع الإمام الهادي(عليه السلام) الخدميّ، وبمشاركة أكثر من (50) أستاذاً جامعيّاً يمثّلون (13) جامعةً عراقيّة، وهي تدخل ضمن مشاريع المعهد المذكور للارتقاء بالثقافة القرآنيّة في البلاد.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: