شبكة الكفيل العالمية
الى

قسمُ شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة ينظّم دورةً في علم الببليوغرافيا

نظّم قسمُ شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة التابع للعتبة العبّاسية المقدّسة، وتواصلاً لسلسلة دوراته التخصّصية لمنتسبيه، دورةً في علم الببليوغرافيا، وذلك لأجل المساهمة في تعريف العاملين وإلمامهم بهذا المجال، وبالأخصّ شعبة الرعاية المعرفيّة لأهمّية الحقول التي يحتاجُها الباحث مثل (الفهرسة والتصنيف والتحقيق وطرائقه).
الدورة حاضر فيها الأستاذُ حسن عريبي الخالدي، وبحسب ما بيّنه: "كانت على محاور عديدة وبشقّين (نظري وعملي)، حيث شملت تعريفاً بهذا العلم وإعطاء نبذة تعريفيّة عنه، والمصطلحات الخاصّة بهذا العلم باللّغة الإنكليزيّة وكما هو متداول عالميّاً، مع شرحٍ مبسّط وتعريفيّ لهذا الاختصاص وتقسيماته وتثبيت خصائص الببليوغرافيات وفوائدها مع أنواعها بشكلٍ أوّلي، كعناوين وخصائص هذا العلم والخوض في أنواعه".
وأكّد الخالدي: "لقد شعرتُ بوجود الرغبة الحقيقيّة من قِبل المشاركين في الدورة بالتعلّم، ممّا يجعلهم أكثرَ قدرةً وقابليّةً على الاستيعاب السريع، لتفهّمهم أنّ معرفة هذه المعلومات تسهّلُ البحث عن الحاجة بأيسر طريقٍ وأقصر وقت".
من جانبه بيّنَ مسؤولُ شعبة الرعاية المعرفيّة الشيخ أمجد البرقعاوي: "مع تشعّب العلوم، وتوسّع الاختصاصات، صار الباحث يحتاج وقتًا طويلًا للوصول إلى معلومةٍ ما، ممّا يأخذ منه وقتًا وجهدًا، لكن مع العمل الببليوغرافي ستكون المسافة أقصر والوصول للمعلومة أسرع، بعد أن تُفهرس البحوث والكتب وأسماء المؤلّفين، وغيرها من الأمور التي يُعنى بها علمُ الببليوغرافيا".
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: