شبكة الكفيل العالمية
الى

لتلطيف الأجواء: مشروعُ مرواح الرذاذ يصل لمراحل متقدّمة وسيُختَتَم قُبيل زيارة الأربعين

أعلن قسمُ الصيانة الهندسيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة والمُشرف على تنفيذ مشروع مرواح الرذاذ، التي تمّ نصبُها في الشوراع الرئيسيّة المؤدّية الى مرقد أبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، عن وصول نسبة إنجاز المشروع لأكثر من 80%، على أمل الانتهاء منها قُبيل زيارة أربعينيّة الإمام الحسين(عليه السلام).
هذا بحسب ما أدلى به لشبكة الكفيل رئيسُ القسم المهندس سمير عبّاس، وأضاف: "تسعى العتبةُ العبّاسية المقدّسة إلى الارتقاء بالخدمات المقدّمة لقاصدي زيارة مرقد أبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، ليؤدّوا مراسيم زيارتهم في أجواء من الطمأنينة والروحانيّة، وتعمل على تطوير تلك الخدمات واستحداث أفكارٍ جديدة وتهيئة كافّة السبل التي تهدف لراحتهم، ومن جملة هذه الخدمات هو ما شرعنا به مؤخّراً في مشروع تلطيف الهواء، من خلال نصب وتركيب عددٍ من مراوح الرذاذ وأعمدة الضباب المائيّ لتلطيف الهواء في الأماكن المفتوحة".
وتابع: "تمّت تهيئة فريقٍ فنيّ مختصّ بأعمال التركيب والنصب والتسليك، وقد شرع بالعمل بعد أخذ مخطّطات للأماكن التي سيتمّ تركيب المرواح فيها، والتي تشهد كثافةً للزائرين كمنطقة ما بين الحرمين وشارع العلقمي وشوارع باب بغداد، والعملُ متواصلٌ ليلاً ونهاراً في سبيل إنجازه ضمن التوقيتات المحدّدة له، لكون أنّ نظام مراوح الرذاذ هو الأنسب والأفضل لتكييف الهواء في الأماكن المفتوحة".
بدوره بيّن المهندس محمد عبد الرسول المُشرف على المشروع قائلاً: "أنجزنا ما نسبتُه أكثر من 80% من مرواح المشروع، حيث قمنا بنصب (55) مروحة بقوّة ضغط (120 بار)، بعد أن تمّ نصب مضخّة ماءٍ خاصّة لتقوية دفع الماء المغذّي للمراوح بين كلّ (280) متراً، حيث أنّ المسافات المستخدمة والتباعد بين مروحةٍ وأخرى هي بمعدّل (7 أمتار)، وكذلك قام فريقُ العمل بنصب (50) محطّة تفتيش لتسليك وصيانة الأنابيب المغذّية للمياه (RO)، بالإضافة الى استخدام (1050) متراً من أسلاك الكهرباء وخراطيم المياه لتشغيل المراوح بالصورة المثاليّة".
موضّحاً: "بلغ مجمل ما تمّ حفره لمدّ أنابيب المياه لحدّ الآن (1400) متر من أجل تسليك وتوصيل المياه، وتتكوّن محطّة تغذية المياه المستخدمة لمراوح الرذاذ من خزّانٍ لحفظ الماء، وفلاتر لتنقيته قبل دخوله إلى المضخّات ذات الضغط العالي، التي تُستخدم لنقل الماء من المحطّة إلى مراوح الرذاذ الموزّعة، من خلال شبكةٍ وخطوط مياهٍ ناقلة".
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: