شبكة الكفيل العالمية
الى

قسمُ ما بين الحرمين الشريفين يسهم في انسابيّة حركة الزائرين والمواكب

حاله حال بقيّة أقسام العتبتين المقدّستين الحسينيّة والعبّاسية، قامت ملاكاتُ قسم ما بين الحرمين الشريفين التابع لهما وضمن خطّته لزيارة الأربعين، بالمساهمة في انسيابيّة حركة الزائرين والمواكب، وذلك تفادياً لحالة الزحام الشديد الذي تشهده الساحة ومسقوفاتها أو الأماكن القريبة من المرقدين المطهّرين.

ومن جملة هذه الأعمال التنظيميّة التي أوجزها لنا رئيسُ القسم السيّد نافع الموسوي هي:
- نشر عددٍ من المرشدين في ساحة ما بين الحرمين الشريفين أو في الأماكن المجاورة لهما، لفكّ أيّ حالة زحامٍ أو لإرشاد الزائر الى مقصده.
- عمل قواطع مؤقّتة متحرّكة معدنيّة كمسارات لمرور الزائرين والمواكب.
-عمل مسارات ذهاباً وإياباً لتنظيم حركة الزائرين المتوجّهين صوب المرقدين الطاهرين.
- عزل مسقوفات خاصّة بالنساء وأخرى بالرجال تفادياً للاختلاط أو الزحام.
- تنظيم دخول وخروج العجلات والمركبات الى داخل منطقة ما بين الحرمين الشريفين.
وبيّن الموسوي: "إنّ جميع هذه المهامّ تُنفّذ من قبل ملاكات القسم إضافةً لعددٍ من المتطوّعين، وإنّ العمل على الجانب التنظيميّ متواصلٌ ليلاً ونهاراً".
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: