شبكة الكفيل العالمية
الى

الكفيل أمنية للاتّصالات توسّع من نطاق خدماتها وتؤكّد أنّها وفّرت المئات من نقاط الاتّصال المجّاني الدوليّ والمحليّ في محافظات الوسط والجنوب

أعلنت شركةُ الكفيل أمنية للاتّصالات أنّها وسّعت من دائرة خدماتها المقدّمة للزائرين، واستطاعت أن تؤمّن اتّصالاً دوليّاً ومحليّاً في محافظات الوسط والجنوب، من خلال المئات من نقاط الاتّصال المجّانية التي وضعتها في مراكز إرشاد التائهين ونقاط أخرى، فكانت خير معينٍ للزائرين في ظلّ ضعف خدمة الأنترنت وزحمة الاتّصالات على باقي الشبكات الأخرى، وذلك ضمن خطّتها السنويّة الخاصّة بزيارة أربعينيّة الإمام الحسين(عليه السلام) بناءً على توجيهات الأمانة العامّة للعتبة المقدّسة.
نائبُ رئيس مركز إرشاد التائهين المهندس حسام محيي الدين بيّن: "إنّ نقاط الاتّصال المجّاني التي وفّرتها شركةُ الكفيل أمنية تمثّل العمود الفقريّ لمشروع إرشاد التائهين، بما تؤمّنه من شبكة اتّصالٍ في محافظات الوسط والجنوب وخارج العراق، هذا بالإضافة الى اتّصال الزائرين من داخل وخارج العراق بذويهم".
موضّحاً: "الشركة عملت على تغطية كافة المحافظات في الجنوب والوسط، وفتحنا محوراً جديداً من الاسكندريّة الى سيطرة الوند في كربلاء أيضاً، بإضافة أكثر من 25 جهازاً في هذا القاطع وقاطع الكاظميّة، إضافةً الى نقاط جديدة في محافظة النجف الأشرف ومحافظة ذي قار والمنافذ الحدوديّة".
واختتم: "هناك فريقٌ تقنيّ جوّال في جميع النقاط المفتوحة لمعالجة أيّ خللٍ يحدث، وقد سخّرت الشركةُ إمكانيّاتها الفنّية من أجل الحصول على اتّصالٍ واضح دون تقطّع أو تشويش في الصوت، الذي يحصل أحياناً نتيجة الضغط الحاصل على شبكات الاتّصال، وهذه الخدمة قد لاقت استحسان الزائرين واستطاعت أن تخدمهم فيما يخصّ جانب الاتّصال، سواءً كان بذويهم أم من أجل الاطمئنان على أيّ مفقودٍ أو تائه".
تعليقات القراء
2 | كريم ساجدي | 17/10/2019 16:08 | ايران
نشكركم على كرمكم يا من نلت شرف خمة سيد الشهداء و زائريه من كل بقاع العالم
1 | ameer alamery | 17/10/2019 13:26 | العراق
موفقين ،مسددين بحق النبي الأمين و آله الطاهرين شكرا لكم جميعا و على وجه الخصوص الرجال الأبطال الذين يمضون ساعات طوال لمساعدة من فقداو ذويهم خلال الزيارة المليونية المباركة شكرا لشركة الكفيل امنية و مديرها التنفيذي الذي كان له دور بارز و كبير في ديمومة هذا المشروع الحسيني المبارك
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: