شبكة الكفيل العالمية
الى

رفع مظاهر الحزن لشهرَيْ محرّم وصفر من صحن وحرم أبي الفضل العبّاس (عليه السلام)

كما جرت العادةُ في استقبال شهر ربيع الأوّل وتوديع موسم الأحزان المتمثّل بشهرَيْ محرّم الحرام وصفر الخير، تقوم كوادرُ العتبة العبّاسية المقدّسة برفع السواد الذي اكتست به على مدى شهرين متتاليين.
هذه الأعمال ابتُدِئت بتبديل راية القبّة الشريفة للمرقد الطاهر من الراية السوداء الى الحمراء، كما تمّت إزالة ما اكتست به المنائر من سوادٍ ولافتات سوداء، ليتمّ الانتقال الى أروقة الصحن الشريف والضريح الطاهر لإزالة علامات الحزن، ثمّ الانتقال الى السور الخارجيّ وإزالة رايات القماش السوداء الكبيرة، كما يتمّ غسل الصحن والحرم الطاهر فضلاً عن تعطيره وتبخيره وفرشه بالسجّاد الجديد.
يُذكر أنّ العتبة العبّاسية المقدّسة تكتسي بالسواد لشهرين متتاليين من كلّ عام، هما شهر محرّم الحرام وصفر الخير، حزناً على مصائب آل البيت المحمّديّ التي حدثت في هذين الشهرين.
تعليقات القراء
1 | ساره ساره علي | 31/10/2019 00:26 | العراق
السلام عليكم
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: