شبكة الكفيل العالمية
الى

المرجعيّةُ الدينيّةُ العُليا تترحّم على شهداء التظاهرات وتصفهم بالكرام وتدعو لجرحاهم بالشفاء العاجل

خلال خطبة صلاة الجمعة لهذا اليوم (2ربيع الثاني 1441هـ) الموافق لـ(29 تشرين الثاني 2019م)، التي أُقيمت في الصحن الحسينيّ الشريف وكانت بإمامة سماحة السيد أحمد الصافي (دام عزّه)، ترحّمت المرجعيّةُ الدينيّة العُليا لشهداء معركة الإصلاح وواست ذويهم بهذا المصاب الجلل، كذلك تمّت قراءة سورة الفاتحة ترحّماً على أرواحهم قبل البدء بالخطبة، كما دعت للجرحى بالشفاء العاجل.
وهذا نصّ ما ورد في هذا الشأن:
(المرجعيّةُ الدينيّةُ إذ تترحّم على الشهداء الكرام، وتواسي ذويهم وتدعو لهم بالصبر والسلوان، وللجرحى بالشفاء العاجل، تؤكّد مرّةً أخرى على حرمة الاعتداء على المتظاهرين السلميّين ومنعهم من ممارسة حقّهم في المطالبة بالإصلاح، كما تؤكّد على رعاية حرمة الأموال العامّة والخاصّة، وضرورة أن لا تُترك عرضةً لاعتداءات المندسّين وأضرابهم، وعلى المتظاهرين السلميّين أن يميّزوا صفوفهم عن غير السلميّين ويتعاونوا في طرد المخرّبين -أيّاً كانوا-، ولا يسمحوا لهم باستغلال التظاهرات السلميّة للإضرار بممتلكات المواطنين والاعتداء على أصحابها).
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: