شبكة الكفيل العالمية
الى

جامعةُ العميد: حدادٌ واستذكارٌ ووقفةُ حزنٍ وتضامنٌ مع شهداء التظاهرات

تواصلاً لتأييدها ومساندتها لحركة التظاهرات التي يشهدها العراق، وتضامناً معها واستذكاراً لشهدائها المكرّمين ومواساةً لعوائلهم ومحبّيهم، خرجت ملاكاتُ وطلبةُ جامعة العميد التابعة لقسم التربية والتعليم العالي في العتبة العبّاسية المقدّسة بوقفةِ حدادٍ وتضامن.

وقد بيّنت رئاسةُ الجامعة: "إنّ جامعةَ العميد برئاستها وعماداتها وتدريسيّيها وموظّفيها تَقفُ حاملةً مشاعرَ الحُزنِ والأسىٰ لقراءةِ سورة الفاتحة المُباركة، ترحُّماً على شهدائنا الأبرار الذين سقطوا في ميادين التظاهرات في عددٍ من المحافظات العراقيّة، وسط دعواتٍ بالرحمةِ والغفرانِ لهم والشفاء العاجل للجرحىٰ الأبطال، وأن يعُمَّ الأمنُ والاستقرار في ربوعِ بلدنا العراق الحبيب".

موقفُ الجامعة هذا حالُها حالُ المؤسّسات الأكاديميّة في العراق وأسوةً بمنتسبي العتبة العبّاسية المقدّسة، المؤيّدين والمؤازرين للمتظاهرين السلميّين المُطالِبين بحقوقهم المشروعة التي كفلها الدستورُ وأيّدتها المرجعيّةُ الدينيّةُ العُليا.

ولم يقتصر دورُ الجامعة وطلبتها على هذا الحدّ فحسب بل سبق لها أن أعلنت حالة الحداد وعطّلت الدوام استذكاراً لشهداء العراق وبالأخصّ شهداء الناصريّة والنجف الأشرف، الذين سقطوا خلال مطالبتهم بحقوقهم من خلال المظاهرات، وكانت للطلبة مشاركةٌ في ساحات المظاهرات وتقديم الخدمات الطبيّة واللوجستيّة لإخوانهم المتظاهرين السلميّين.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: