شبكة الكفيل العالمية
الى

المرجعيّةُ الدينيّةُ العُليا تشدّد على ضرورة أن يكون القضاء العادل هو المرجع لكلّ ما يقع من جرائم ومخالفات

شدّدت المرجعيّةُ الدينيّةُ العُليا تأكيدها على ضرورة أن يكون الجهازُ القضائيّ العادل هو المرجعُ الذي يجب العودة إليه في كلّ ما يقع من جرائم ومخالفات تحدث، كما أكّدت على عدم جواز إيقاع العقوبة على مستحقّيها إلّا بالسّبل والأطر القانونيّة.

كما أعربت عن حزنها لما شوهد من مواقف رافقت جريمة ساحة الوثبة الأخيرة من السحل والتمثيل والتعليق، واصفةً إيّاها بالجرائم التي تجب محاسبة فاعليها.

وهذا نصّ ما ورد في هذا الشأن خلال خطبة الجمعة التي أُقيمت هذا اليوم (16 ربيع الثاني 1441هـ) الموافق لـ(13 كانون الأوّل 2019م) في الصحن الحسينيّ الشريف، والتي ألقاها سماحةُ السيد أحمد الصافي (دام عزّه):

(كما نشدّد على ضرورة أن يكون القضاءُ العادل هو المرجعُ في كلّ ما يقع من جرائم ومخالفات، وعدم جواز إيقاع العقوبة حتّى على مستحقّيها إلّا بالسُّبل القانونيّة، وأمّا السحل والتمثيل والتعليق فهي بحدّ ذاتها جرائم تجب محاسبةُ فاعليها، ومن المحزن ما لوحظ من اجتماع عددٍ كبيرٍ من الأشخاص لمتابعة مشاهدها الفظيعة يوم أمس، ولا حول ولا قوّة إلّا باللّه العليّ العظيم).
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: