شبكة الكفيل العالمية
الى

كلّيةُ الطبّ التابعة لجامعة العميد تُشارك في فعّاليات المؤتمر السنوي التاسع لجمعية الشرق الأوسط لأبحاث السرطان

شاركت كلّيةُ الطبّ التابعة لجامعة العميد في فعّاليات المؤتمر الدوليّ التاسع لبحوث السرطان، الذي نظّمه تجمّعُ التخصّصات الصحّية في جامعة قطر بالتعاون مع الجمعيّة القطريّة للسرطان، وجمعيّة الشرق الأوسط لأبحاث السرطان (MEACR)، واستضافته جامعةُ قطر بمشاركة العديد من الشخصيّات العلميّة والطبّية والأكاديميّة من مختلف الجامعات والمؤسّسات التعليميّة العالميّة.

وقد مثّل الكلّيةَ عميدُها الأستاذ المساعد الدكتور سمير حسن الركابي والمعاونُ العلميّ لعميد الكلّية الأستاذ الدكتور رحيم مهدي، وقد ركّز المؤتمرُ على طرق العلاج الحديثة للأمراض السرطانيّة، وسبل تعزيز التعاون بين المراكز البحثيّة العاملة في هذا الميدان على مستوى المنطقة والعالم.

وتمثّلت مشاركةُ كليّة الطبّ بمنشورٍ علميّ تناول موضوع مرض سرطان الدم المزمن وطرائق علاجه، حيث حظي باهتمام المشاركين والحضور، لما تضمّنه من معلوماتٍ وشروحاتٍ قيّمة تُسهم في التعريف الشامل عن هذا المرض، هذا بالإضافة الى الاطّلاع من خلال حضور الجلسات البحثية على أحدث البحوث التي من شأنها أن تُساعد في إثراء العمل البحثيّ من خلال تبادل الأفكار والرؤى بين المختصّين.

يذكر انه يتم تنظيم هذا المؤتمر سنوياً من قبل جمعية الشرق الأوسط لأبحاث السرطان، وهي منظمة غير ربحية هدفها جمع علماء السرطان والباحثين والأطباء المعالجين وكافة المهتمين بأمراض السرطان بما فيهم طلاب الدراسات العليا، في اجتماع سنوي من أجل تبادل الخبرات وآخر ما توصلوا إليه من أبحاث في هذا المجال ونشر المعرفة العلمية والتشجيع على التعاون العلمي بين مختلف الجامعات والمؤسسات العلمية في الشرق الأوسط.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: