شبكة الكفيل العالمية
الى

معهدُ القرآن الكريم النسويّ يتربّع على صدارة جوائز مسابقة النخبة الوطنيّة النسويّة في التلاوة والنغم

تربّعت قرآنيّاتُ معهد القرآن الكريم النسويّ التابع لقسم شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة، على المراتب الأولى في مسابقة النخبة الوطنيّة النسويّة الرابعة لحفظ القرآن الكريم وتلاوته، المؤهّلة للمسابقات الدوليّة والتي يقيمُها المركزُ الوطنيّ لعلوم القرآن التابع لديوان الوقف الشيعيّ، بالتعاون مع دار القرآن الكريم في العتبة الحسينيّة المقدّسة.
حيث تمكّنت الأستاذة ريم محمد مهدي من فرع المعهد القرآنيّ النسويّ في بغداد من حصد المركز الأوّل، والأستاذة حوراء عامر ياسين من فرع واسط على المركز الثاني في فرع التلاوة والنغم من المسابقة التي تهدف الى اكتشاف المواهب القرآنيّة والقدرات ومكامن الإبداع، وتُعدّ من أهمّ المسابقات الوطنيّة الخاصّة بتلاوة القرآن الكريم، وبعدها تمثّل القارئاتُ الفائزات فيها العراقَ في المحافل القرآنيّة الدوليّة، وقد اشتركت فيها (72) متسابقةً بين حافظة وقارئة واستمرّت فعاليّاتها أربعة أيّام.
وبحسب القائمات على المعهد القرآنيّ النسوي في العتبة العبّاسية المقدّسة إنّ التفوّق هذا لم يأتِ من فراغ، بل كان نتيجةً لجهدٍ قرآنيّ حثيث ودعمٍ متواصل من قبل رئاسة القسم الموقّر وعلى رأسه الأمانة العامّة للعتبة العبّاسية المقدّسة، التي رسمت الخطوط العامّة للمعهد النسويّ وتذليل كافّة الصعاب وتوفير الإمكانيّات المتاحة من أجل خلق نسوةٍ متسلّحات ومثقّفات قرآنيّاً، وما التفوّق في هذه المسابقة إلّا دليلٌ على ذلك النهج القرآنيّ القويم.
يُذكر أنّ هذه ليست المرّة الأولى التي تحصل فيها قرآنيّاتُ المعهد النسويّ القرآنيّ على هذه المرتبة، بل كانت لهنّ مشاركاتٌ سابقة حصلن فيها على مراتب متقدّمة، وهذا يدلّ على النهج الصحيح الذي ينتهجه المعهدُ وإدارته.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: