شبكة الكفيل العالمية
الى

بحساب عامل الوقت ومعرفة خطّ حركة العجلة: قسمُ الآليّات يحقّق خدماتٍ مضاعفة للزائرين

يوظّف قسمُ الآليّات في العتبة العبّاسية المقدّسة كافّة إمكانيّاته المتاحة، من أجل تقديم الخدمات المجّانية للزائرين الكرام، سواءً في الأيّام الاعتياديّة أو في أيّام المناسبات الدينيّة والزيارات المليونيّة التي تشهدها مدينةُ كربلاء المقدّسة.

كما يُعدّ القسمُ المذكور القوّة المحرّكة لأنشطة العتبة المقدّسة المختلفة، ومع توسّع العمل كان لزاماً أن يكون العملُ في هذا القسم أكثر دقّةً، تماشياً مع حجم التطوّر والتوسّع الحاصل في جميع مفاصل العتبة المقدّسة، وهذا كان ضمن اهتمام الأمانة العامّة للعتبة المقدّسة بضرورة مواكبة كافّة التطوّرات المختلفة، بغية الارتقاء بمستوى الخدمات التي تُقدَّم للزائرين الكرام وحجمها.

معاونُ رئيس القسم الأستاذ ميثم الخفّاف بيّن لشبكة الكفيل قائلاً: "يعمل قسمُ الآليّات في العتبة المقدّسة بتسخير كافّة إمكانيّاته المتوفّرة بهدف تقديم الخدمة المثاليّة للزائر الكريم، وفي كلّ الأوقات والمناسبات دون استثناء حسب ما تقتضيه الحاجة، وضمن خططٍ مرنة تتماشى مع ظروف تنفيذها".

وأضاف: "مع توسّع الأعمال ولضمان تحقيق إنجازٍ أعلى وتقديم أفضل كفاءة، شرع القسمُ بإدارة حركة العجلات إلكترونيّاً من خلال برنامجٍ مختصّ بهذا المجال، حيث يوفّر معلوماتٍ عن معرفة حركة العجلات والمدّة التي تستغرقها في أداء الواجب المناط بها، وهذا يوفّر معطياتٍ واقعيّة عن حركة العجلات وبالتالي يمكن أن نحدّد مسبقاً الواجبات التي تُكلّف بها، فضلاً عن أنّ هذا البرنامج يحتوي على بيانات المنتسبين والجوانب الإداريّة المتعلّقة بكلٍّ منهم".

مشيراً الى: "أنّ دور قسم الآليّات في إنجاز وتسهيل إنجاز أعمال العتبة المقدّسة واضحٌ جدّاً، لكونه يُعدّ العصب الأساس نظراً لتوسّع عمل العتبة المقدّسة وكثرة متطلّباتها، وبحمد الله يسير العمل وفق آليّةٍ متطوّرة وحركةٍ انسيابيّة ببركات صاحب المرقد الطاهر".
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: