شبكة الكفيل العالمية
الى

المرجعيّةُ الدينيّةُ العُليا: على الفرقاء العراقيّين أن يعوا حجم المخاطر التي تحيط بوطنهم وأن يراعوا مصلحة الشعب

ذكّرت المرجعيّةُ الدينيّةُ العُليا مرّةً أخرى جميع الفرقاء العراقيّين من الذين بيدهم مقاليد القرار، أن يكونوا على درايةٍ ووعيٍ لما يحيط بهذا البلد من مخاطر في هذه المرحلة العصيبة، وعليهم أن يوحّدوا موقفهم وأن يراعوا مصلحة الشعب العراقيّ.
جاء ذلك خلال خطبة الجمعة التي أُقيمت هذا اليوم (28 جمادى الأولى 1441هـ) الموافق لـ(24 كانون الثاني 2020م) في الصحن الحسينيّ الشريف، وألقاها سماحةُ السيد أحمد الصافي (دام عزّه).
وهذا نصّ ما ورد في هذا الشأن:
(إنّ المرجعيّة الدينيّة تدعو مرّة أخرى جميع الفرقاء العراقيّين الى أن يعوا حجم المخاطر التي تحيط بوطنهم في هذه المرحلة العصيبة، وأن يُجمعوا أمرهم على موقفٍ موحّد من القضايا الرئيسة والتحدّيات المصيريّة التي يواجهها، مراعين في ذلك المصلحة العُليا للشعب العراقيّ حاضراً ومستقبلاً، والله ولي التوفيق).
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: