شبكة الكفيل العالمية
الى

المرجعيّةُ الدينيّةُ العُليا تُدين بشدّة ما سُمّي بصفقة القرن وتؤكّد وقوفها مع الشعب الفلسطينيّ

أدانت المرجعيّةُ الدينيّةُ العُليا وبشدّة ما وصفتها بالخطّة الظالمة التي كُشف عنها مؤخّراً لإضفاء (الشرعيّة) على احتلال المزيد من الأراضي الفلسطينيّة، كما أكّدت موقفها الداعم للشعب الفلسطينيّ في تمسّكه بحقّه لاستعادة أراضيه.

جاء ذلك خلال خطبة الجمعة التي أُقيمت هذا اليوم (5 جمادى الآخرة 1441هـ) الموافق لـ(31 كانون الثاني 2020م) في الصحن الحسينيّ الشريف، وألقاها سماحةُ الشيخ عبد المهدي الكربلائي (دام عزّه). وهذا نصّ ما ورد في هذا الشأن:

(يبقى أن نُشير الى أنّ المرجعيّة الدينيّة تدين بشدّةٍ الخطّةَ الظالمة التي كُشِف عنها مؤخّراً، لإضفاء (الشرعيّة) على احتلال مزيدٍ من الأراضي الفلسطينيّة المغتَصَبة، وهي تؤكّد وقوفها مع الشعب الفلسطينيّ المظلوم في تمسّكه بحقّه في استعادة أراضيه المحتلّة وإقامة دولته المستقلّة، وتدعو العرب والمسلمين وجميع أحرار العالم الى مساندته في ذلك).
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: