شبكة الكفيل العالمية
الى

المسابقةُ الوطنيّة النسويّة لحفظ القرآن الكريم تختتمُ فعّاليتها

انطلاقاً من قول الباري عزّوجلّ: (خِتَامُهُ مِسْكٌ وَفِي ذَٰلِكَ فَلْيَتَنَافَسِ الْمُتَنَافِسُونَ) وبعد مضيّ ثلاثة أيّام من الحراك القرآنيّ تلاوةً وحفظاً، اختَتَم معهدُ القرآن الكريم النسويّ التابع لقسم شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة مسابقته الوطنيّة النسويّة بنسختها الثالثة، التي اشتركت فيها (63) متسابقة من مختلف المحافظات ترشّحن بعد اجتيازهنّ لاختباراتٍ أهّلتهنّ لخوض غمار هذه المسابقة، التي تهدف الى تهيئة وإعداد حافظاتٍ قرآنيّات وترشيحهنّ للمشاركةِ في المسابقات الدوليّة.
هذا وقد تمّ تقسيم الحافظات الى مجاميع واستمرّ اختبارُهنّ لمدّة ثلاثة أيّام، وجرت في جوٍّ روحيّ عظيم تجلّت فيه أنوارُ القرآن الكريم مع المتسابقات وهنّ يرتّلن آيات الله البيّنات بأصواتٍ خاشعة وضارعة لله سبحانه وتعالى، وحسب قابليّة ما حفظنه من القرآن الكريم بدءً من الخمسة أجزاء وصولاً الى حفظه كاملاً.
وقد أفرزت نتائج المسابقة عن فوز كلّ من:
أوّلاً: الفائزات في حفظ القرآن كاملاً:
زهراء عبد الجبار.
زهراء أحمد مجيد.
شروق نجاح.
ثانياً: الفائزات في حفظ عشرين جزءاً:
ضحى حسين حلو.
شهد حسين.
زهراء علي هاشم.
ثالثاً: الفائزات في حفظ خمسة عشر جزءاً:
علياء عبد الجبار.
نغم رسول عوفي.
نور علي رحيم.
رابعاً: الفائزات في حفظ عشرة أجزاء:
زينب مثنى خالد.
فاطمة ماجد حميد.
قمر دريد معين.
خامساً: الفائزات في حفظ خمسة أجزاء:
زهرة صادق علي.
بنين رحمن جباري.
منار علاوي جواد.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: