شبكة الكفيل العالمية
الى

الانتهاءُ من تركيب أعمدة الهيكل الخشبيّ لشبّاك مرقد (صافي صفا)

أنهت الملاكاتُ الفنّية العاملة في قسم صناعة شبابيك الأضرحة الشريفة وأبوابها المطهّرة التابع للعتبة العبّاسية المقدّسة، مرحلةً مهمّة من مراحل تنصيب الهيكل الخشبيّ لضريح العبد الصالح أثيب اليمانيّ المعروف بـ(صافي صفا) -رضي الله عنه- في محافظة النجف الأشرف، وهي تركيب وتثبيت أعمدته الرئيسيّة والجانبيّة وتثبيتها بالأرضيّة الخرسانيّة المخصّصة لها، بعد أن تمّ أخذ كافّة الاعتبارات الفنّية والهندسيّة من أجل تركيب هذه الأجزاء المهمّة.
المُشرف على أعمال النجارة المهندس علي سلّوم بيّن لشبكة الكفيل: "تمّ إسناد الأعمدة الركنيّة الأربعة للهيكل الخشبيّ على أربع قواعد من الحديد الاستنلس استيل، التي شكّلت بنفس شكل قاعدة هذه الأعمدة فأصبحت على شكل حواضن لها ورُبطت معها، أمّا الأعمدة الوسطيةالتي يبلغ عددُها عشرة أعمدة والتي تربط بين المشبّكات (الدهنات) الجانبيّة، فقد تمّ تعشيقُها كذلك بقواعد من الحديد الاستنلس استيل أيضاً، وهذه القواعد وُضعت في أوضاعٍ قياسيّة ركّبت مع حديد التسليح في الأُسس الخرسانيّة التي جُهّزت في وقتٍ سابق، ورُبطت بطريقة اللّحام بمادّة (البراص) بعد أن تمّ إسنادها على دعاماتٍ حديديّة لترتبط جميعها معاً، ولتكون جميع هذه الأعمدة مع كافّة ملحقات الهيكل الأخرى كقطعةٍ واحدة، وهذه العمليّة هي تمهيدٌ لعمليّات تركيبيّة أخرى تأتي تباعاً".
وأوضح سلوم: "أنّ الهيكل الخشبيّ للشبّاك يتّخذ شكلَ متوازي المستطيلات ويبلغ طوله (467سم) وعرضه (355سم) وارتفاعه يبلغ (300سم)، باستثناء الأجزاء العُليا منه التي تشمل تاج الشبّاك المنقوش إذ يبلغ طوله (100سم)، ويتألّف الهيكل من:
1- أربعة أعمدة أركان يبلغ سُمْك العمود الواحد (20سم × 20سم) وارتفاع (300سم).
2- عشرة أعمدة وسطيّة تُحاذي مشبّكات الشبّاك (الدهنات) ويبلغ ارتفاع العمود الواحد (210سم) وبسُمْك (11سم × 17سم).
3- أربعة جسور خشبيّة سُفلى تربط الأعمدة الأركان فيما بينها من الأسفل وتكون رابطةً لها، يبلغ سُمْك العمود الواحد (15سم × 17سم).
4- أربعة جسور خشبيّة عُليا تربط الأعمدة الركنيّة فيما بينها من الأعلى وتكون رابطةً لها، يبلغ سُمْك العمود الواحد (21سم × 17سم)".
مضيفاً: "حال الانتهاء من هذه الأعمال التي تحتاج الى دقّة في العمل سيتمّ الشروع بتركيب القطع المرمريّة التي يُطلق عليها (الشذروان)، والتي تقع أسفل الهيكل الخشبيّ للشبّاك وتُحيط به من جميع جهاته، لتشكّل فيما بينها وبين الشبّاك الشريف لوحةً فنيّةً غاية في الرّوعة، من ثمّ سيتمّ الشروع بتركيب الأجزاء العلويّة للهيكل الخشبيّ وتركيب الأجزاء المعدنيّة للشبّاك، لكون أنّ الأعمال التي تمّ ذكرها هي الأساس الذي ترتكز عليه أعمال تركيب أجزاء الشبّاك الأخرى".
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: